سبتمبرنا المحفور في القلوب

سبتمبرنا المحفور في القلوب
لمياء الشرعبي

لمياء الشرعبي تكتب: سبتمبرنا المحفور في القلوب
لن ينسَ الناس عظمة ال26 من سبتمبر مهما بلغ طغيان الحوثي، سبتمبر التأريخ المحفور بقلب كل يمني، التأريخ الذي أتى بالسلام والأمان والحرية، مقارنة بتأريخهم الذي لم يأتِ سوى بالفقر والحرب والجوع وانتشار الأوبئة، تأريخهم الذي شرد المواطن وألحق به أسوى كارثة إنسانية على مستوى العالم.

لن يستطيع أن يضحمل ما جاء به سبتمبرنا، نحن، من الحب والسلام والأمن والكرامة والقومية. سبتمبرنا الحرية والديمقراطية التي انتزعناها قسراً من أعماق الزمن المتجذر بكنهوتهم وسلطاتهم القمعية، الديمقراطية التي سحبناها من أنياب يحيى بن الحسين الرسي وأخرجناها من فم عائلة يحيى حميد الدين.. لن ننساها مهما علت أصوات ثوراتهم وقذائفهم وخططهم الممنهجة في نسف تأريخ هذا اليوم، واحتفالهم بتأريخ ال 21 من سبتمبر.

يشعرُ الحوثي بالقهر من ثورة ال26 من سبتمبر التي هدمت 1200 عام من الخرافات، يشعر بأن سبتمبر أهان كرامته وبالتالي خطط لأن تكون نكبته قريبة لهذا اليوم، خطط كي ينسى إحساسه بالذل من ثورة سبتمبر وهذا سلوك نفسي يؤكد مفاهيم علم النفس السياسي؛ التي يلجأ بها الطاغية لتعويض نقصه أو جرحه بالاستبداد، هذا ما يفعله الحوثي باحتفاله بنكبة ال 21 من سبتمبر، إنه يحاول تعويض الجرح بالبهرجة لانقلاب أخرج اليمني من حلقة الحرية إلى العبودية.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية