المواطن هو رجل الأمن الأول ولكن؟

المواطن هو رجل الأمن الأول ولكن؟
 الشيخ عبدالعزيز بن مرضاح

الشيخ عبدالعزيز بن مرضاح يكتب المواطن هو رجل الأمن الأول ولكن؟


من المؤكد أنكم تسمعون هذه العبارة دائماً تتردد في الصحف والبرامج التلفزيونية وفي “مواقع التواصل الإجتماعي” لدلالة أن المواطن الصالح هو خط الدفاع الأول لوطنه ،، ولكن هناك دورا لرجال الأمن أن يكون لديهم حس أمني لمتابعة آي قضية وهنأ تكتمل المنظومة الامنيه فى آي بلد..

حقيقة إن المواطن رجل “الأمن الأول” دليل منطقي ان الأمن والامان واحدة من النعم فى آي بلد وإن دور المواطن الحفاظ على الأمن ، هنآك عدة طرق تمكن الأفراد بالمجتمع من حماية بلدهم من آي خطر على البلد (اولآ) الابلاغ عن أي مشكلة تخل بالأمن سوأ القضايا الجنائية والحقوقية آو”القضايا الإرهابية”.

ثانياً على رجال الآمن يكون لديهم الحس الأمني ويكون قد أخذو دورات تدريبية فى التوجية المعنوي فى الآمن الداخلي (الشرطة) آو الجيش..

إن الكثير من “المواطنين”ينقصهم الخبرة فى مفهوم دورهم الأمني والحفاظ على ” التكامل مع رجال الأمن” لحفظ الأمان والأمن فى مناطقهم وايضا بعض رجال الآمن لم ياخذوا دورة على مفهوم دورهم الفاعل لخدمة المواطن والمجتمع..

والمواطن رجل الامن الاول، وهو مفهوم عميق المعني. ونحن نعلم أن المواطنة، هي جعل المواطن شريكًا في البناء وشريكا في التنمية، وفي النجاح وفي الامن والامان دور المواطن في المحافظة على الأمن ونصرة المظلوم وردع الظالم ،، حيث إن مساعدة رجال الأمن تساعدهم على تحقيق العدل، يعد الأمن ركيزة أساسية من ركائز بناء الأمة وهو المصدر الأول “للبقاء”.

لذا على الجميع الإنتباه والتركيز إن دور المواطن هو أساس الآمن والآمان فى اي بلد بالعالم، ولأ تبتني الدول بدون الأمن والأمان واستقرار المواطن أمنيا أن تفعل مراكز الشرطة فى المديريات ضرورة حتمية، حجج قلة الإمكانيات ليس مبرراً، هناك افراد تستلم مرتبات ولا أحد منهم يدوام، بل هنآك مراكز شرطة مغلقة نهائياً..

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية