الأقصى ومساجد صنعاء بين إسرائيل والحوثي

الأقصى ومساجد صنعاء بين إسرائيل والحوثي
أحمد عبده ناشر (ارشيف)

أحمد عبده ناشر يكتب: المسجد الأقصى ومساجد صنعاء في اليمن بين إسرائيل والحوثي


تقوم إسرائيل بانتهاك الاقصى وسط صمت عربي وإسلامي، فهم مشغولين بنزاعات لا حول ولا قوة إلا بالله. وهذا مسرى رسول الله وهو من شرف الله المسلمين به وحرره صلاح الدين، وكذلك الحوثيون يعتدون على مساجد صنعاء بمنع التراويح وقتل امام مسجد.

لأن إيران تريد تغيير هوية اليمن الدينية وسوريا والعراق وحبيبتها وحليفتها إسرائيل تقوم بخطة بإبعاد الفلسطينيين والمسلمين عن الأقصى الذي سيحميه الله ويرسل من يدافع عنه وحرمته.

ونقول للمهرجين مع إيران من بعض الفصائل ان إيران لا يهمها الاقصى وهي تحارب المسلمين باليمن والعراق وسوريا. اتقوا الله بأنفسكم وعار عليكم ان تتواصلوا مع وزير خارجية إيران الذي يحارب الاسلام ويقتل المسلمين وينصر إسرائيل.

هل سمعتم ما يجري باليمن والشام وارض الرافدين ولا يجد اهل اليمن من يقف معهم في المحافل على الاقل بجرائم هؤلاء.

اي حوار واي سلام تتحدثون عنه وأي مبعوثين دوليين ذاهبين آيبين يعبرون عن قلقهم. متى تستيقظ أمتنا؟ بلغت الامور ان يصرح علي البخيتي انه سيزور إسرائيل بعد العيد ومع ذلك يستقبله قادة يمنيون.

للاسف ماذا يجري لهويتنا ايها العرب والمسلمون.. لم نر مثل هذه الأيام، وقلنا ونكرر ان إيران تخدم مصالح إسرائيل واجندتها بما لا اتحلم به.

اللهم يا رب بهذا الشهر الكريم انصر عبادك المظلومين واكفنا شر إيران واسرائيل. وأقول لشيوخ قبائل اليمن والاحزاب والساسة: تعلموا من شعب اوكرانيا كيف يقاوم اكبر دوله فاين انتم مجرد سؤال؟.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: لعبة التحالف الإسرائيلي الإيراني والمصالح الغربية بالشرق الاوسط

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية