لسنا عنصريين.. نحن أصحاب أرض وقضية!

لسنا عنصريين.. نحن أصحاب أرض وقضية!
إبراهيم الكازمي

إبراهيم الكازمي يكتب: أين الخلل؟! لسنا عنصريين.. نحن أصحاب أرض وقضية.


لماذا يُصر البعض إصرارا عجيبا على أن اعتزاز اليمني بهويته وحضارته يناقض دين الإسلام ويتعارض معه؟!

لماذا يُصِر البعض على إقناع اليمنيين باسم الدين أن تفكيرهم في حكم بلادهم وإدارتها ومُلكها يعتبر خروجا عن طاعة الله سبحانه ورسوله الكريم؟!

لو سلَّمنا جدلاً، بطاعة قريش (فرع اليمن) على أنها اوامر قطعية من رسول الله عليه الصلاة والسلام، لا ينبغي علينا معارضتها أو نكرانها، فلكم أن تنظروا بأنفسكم عن نتائج حكمهم لليمن قهرياً في الشمال وفكرياً في الجنوب ثم حركوا عقولكم قليلاً بالله عليكم!!!

هل رسول الله صلى الله عليه وسلم يرضى بأفعالهم وطريقة حكمهم طوال هذه السنين؟! حاشاه حاشاه.

(أنا يمني).. أعتز بديني وهويتي وعقيدتي وتأريخي وانتمائي.. أطالب بحكم بلادي ومساواتي مع كل من عليها من البشر ومن كل الأعراق، فهل أنا عصبيٌّ عنصريٌّ جاهلي؟!

إصرار البعض على إيهام اليمنيين باسم الدين والرسول الكريم على أنهم قد أُمِروا أن يكونوا أتباعا ورعايا لأسرة معينة، مهما تم ذبحهم وسحلهم وهيانتهم واستباحة أرضهم وأعراضهم! هذا أقل ما يقال فيه أنه تشويه لعدالة الإسلام السمح، ونسف لمبادئه الراقية والعظيمة!!

لسنا عنصريين..
نحن أصحاب أرض وقضية..

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية