إلى الولد فارع المسلمي

إلى الولد فارع المسلمي
الشيخ حسين العجي العواضي محافظ الجوف السابق (أرشيف)

اللواء حسين العجي العواضي يكتب: إلى الولد فارع المسلمي


الولد فارع المسلمي..
وصلتني مقابلتك وشاهدتها بأسف واستغراب.

أسفت لأني أعرف أنك لا تستحق الصورة التي ظهرت بها، وأنت تتحدث بصفتك رئيسا لمركز دراسات، منساقا خلف معلومات مضللة حول رئيس مجلس القيادة الدكتور رشاد العليمي. واستغربت كيف مرت عليك وصدقتها.

زرت الرئيس وقابلته مرات كثيرة منذ تولى الرئاسة وما وجدت عنده أيا من اولاده ولا مرة واحدة ولا علمت بوجودهم بجواره أو في مكتبه وهو عادة في انشغال دائم لا يكاد يجد الوقت للتواصل معهم، كما كانت صلتنا مستمرة قبل توليه المنصب.. وحين أجده لا أرى حضورا لأولاده وإن وجدت أحدهم فبعد أن يقوم بواجب السلام والضيافة يغادر جلستنا ولا يشاركنا الحديث في الشأن العام.

وفي الحقيقة؛ لقد وجهت اتهاما سلط الضوء ليؤكد ما ينفيه.

أتمنى عليك وعلى جميع الشباب تحري الدقة في أي أمر من أجلكم ومن أجل وطنكم اليمن الذي نعول عليكم هذا الجيل العمل من أجل إخراجه من محنته والذهاب به نحو مستقبل أفضل لكم وللأجيال القادمة.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: رداً على فارع المسلمي