توتر أسواق النفط وسط سياسة أوبك والنزاعات التجارية

نشان نيوز - وكالات

سيطر التوتر على أسواق النفط، اليوم الثلاثاء، لتصعد الأسعار بفعل تعطل إنتاج كندي وعدم التيقن بشأن صادرات الخام الليبية، لكن حد من مكاسبها زيادة إمدادات أوبك، والصراع التجاري المحتدم بين الولايات المتحدة، واقتصادات رئيسية أخرى.
وفي الساعة 0617 بتوقيت جرينتش، كانت العقود الآجلة لخام برنت عند 74.80 دولاراً للبرميل مرتفعة 7 سنتات بما يعادل 0.1% عن إغلاقها السابق.
وحسب وكالة رويترز، يتحرك برنت مدفوعاً بعدم التيقن المحيط بصادرات ليبيا، عضو منظمة البلدان المصدرة للبترول، أوبك.
وسلمت قوات القائد العسكري، خليفة حفتر، المتمركز في شرق ليبيا السيطرة على موانئ نفطية إلى المؤسسة الوطنية للنفط التي مقرها في شرق البلاد.
وقال حفتر إن “مؤسسة النفط الرسمية التي تحمل الاسم ذاته لكنها تعمل من العاصمة طرابلس لن يُسمح لها بالإشراف على ذلك النفط”.
وقال سوكريت فيجاياكار، مدير تريفكتا لاستشارات الطاقة: “الخطوة تزيد مخاطر توقف إنتاج النفط الليبي لأن مؤسسة النفط التي في طرابلس هي الكيان القانوني الوحيد الذي له الحق في بيع النفط.”
وسجلت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 68.24 دولاراً للبرميل بزيادة 16 سنتاً أو 0.2%.
وترتفع الأسعار في أمريكا الشمالية، بفعل مشاكل إنتاج بأكبر منشآت الرمال النفطية الكندية في، سينكرود بألبرتا.

نشوان نيوز