السعودية تعلن تعليق تصدير النفط عبر باب المندب بسبب هجوم الحوثيين

السعودية تعلن تعليق تصدير النفط عبر باب المندب بسبب هجوم الحوثيين
جزيرة ميون باب المندب في اليمن (ارشيف)

أعلنت شركة أرامكو السعودية ووزير النفط السعودي عن تعليق جميع شحنات النفط الخام عبر مضيق باب المندب وذلك بشكلٍ فوري ومؤقت، عقب اتهام التحالف للحوثيين باستهداف ناقلة نفط سعودية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح، أنه وحسب ما صرّح به المتحدث الرسمي لـ “تحالف دعم الشرعية في اليمن” تعرضت ناقلتي نفط عملاقتين تابعتين للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري (البحري) تحمل كلٌّ منهما مليوني برميل من النفط الخام، لهجوم من قبل الحوثيين في البحر الأحمر صباح الأربعاء بعد عبورهما مضيق باب المندب.
وأضاف أسفر الهجوم عن إصابة طفيفة في إحدى الناقلتين، ولم تقع، بحمد الله، أي إصابات أو انسكاب للنفط الخام في البحر الذي كان -لا قدر الله- سيؤدي إلى كارثة بيئية، ويجري الآن سحب الناقلة المتضررة إلى أقرب مرفأ سعودي”.
وأعلن الفالح أن السعودية “ستعلّق جميع شحنات النفط الخام التي تمر عبر مضيق باب المندب إلى أن تصبح الملاحة خلال مضيق باب المندب آمنة، وذلك بشكلٍ فوري ومؤقت، معتبراً أن تهديدات الحوثيين “على ناقلات النفط الخام تؤثر على حرية التجارة العالمية والملاحة البحرية بمضيق باب المندب والبحر الأحمر”.
وفي بيان منفصل، قالت شركة ارامكو إنه وبناء على ما صرّح وزير النفط الفالح،توضح أرامكو السعودية أن ناقلتين من ناقلات النفط الخام العملاقة، تابعتين للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري (البحري)، وتحمل كلٌّ منهما مليوني برميل من النفط الخام العائد لأرامكو السعودية، تعرضتا لهجوم من قبل الحوثيين.
وأضافت أنه “من أجل سلامة الناقلات وطواقمها، وتجنب حوادث انسكاب النفط الخام، علّقت أرامكو السعودية إرسال جميع شحنات النفط الخام عبر مضيق باب المندب إلى أن تصبح الملاحة خلال مضيق باب المندب آمنة، وذلك بشكلٍ فوري ومؤقت، حيث تقوم الشركة بتقييم الوضع الراهن لاتخاذ الإجراءات المناسبة”.
وتعد أرامكو السعودية هي الشركة المتكاملة والرائدة عالميًا في مجال الطاقة والكيميائيات، وتنتج الشركة برميلًا واحدًا من كل ثمانية براميل من إمدادات النفط في العالم، في الوقت الذي تواصل فيه تطوير تقنيات جديدة للطاقة.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية