الأمم المتحدة: لجنة تنفيذ اتفاق الأسرى اليمنية تواصل عملها وحققت تقدماً هاماً

نشوان نيوز - عمّان

الأمم المتحدة تقول إن لجنة تنفيذ اتفاق الأسرى اليمنية تواصل عملها وحققت تقدماً هاماً.


أعلن مكتب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث أن لجنة متابعة تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى تواصل عملها بمشاركة ممثلي الحكومة والحوثيين إنها حققت تقدماً هاماً بالمضي نحو تنفيذ إطلاق السراح.
وأوضح بيان مكتب المبعوث الأممي حصل نشوان نيوز على نسخة منه، أن اللجنة الاشرافية المعنية بمتابعة تنفيذ اتفاق الأسرى، التي تضم ممثلين عن الحكومة اليمينة وأنصار الله، وتنعقد برئاسة مشتركة لكل من مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر، عقدت اجتماعها الثاني في العاصمة الاردنية عمان من 5 إلى 8 فبراير/شباط 2019.
وأضاف: عبر الطرفان عن التزامهما بالإفراج عن جميع الأسرى والمعتقلين والمفقودين والمحتجزين تعسفياً والمحتجزين قسرياً والموضوعين تحت الإقامة الجبرية، وذلك من خلال التنفيذ على مراحل.
وجدد الطرفان استعدادهما بذل كافة الجهود لتحقيق هذا الهدف المشترك، في ظل ضرورة الإسراع بلم شمل المعتقلين مع عائلاتهم.
وحسب البيان، أحرزت اللجنة تقدما هاماً في المضي نحو تنفيذ عملية إطلاق السراح، حيث قدمت معلومات إضافية بشأن حالات أفراد مدرجين ضمن قوائم الأسرى.
وقررت اللجنة إبقاء اجتماعها هذا في حالة انعقاد مفتوح، لإتاحة الفرصة للطرفين لمواصلة العمل معا لتحسين مستوى ونوعية المعلومات المقدمة بشأن القوائم، لوضع اللمسات النهائية على القوائم في المستقبل القريب.
كما عقدت اللجنة الفرعية المعنية بالجاثمين عدداً من الاجتماعات، وأقرت خطة عمل مشتركة تستند إلى مبادئ محددة وجدول زمني لإتمام تنفيذ تبادل الجثامين.
وسيواصل مكتب المبعوث الخاص واللجنة الدولية للصليب الأحمر تقديم الدعم لجهود الأطراف في تنفيذ الاتفاقية، بما في ذلك تقديم المساعدة الفنية اللازمة.
وكانت اللجنة استأنفت الاجتماعات في العاصمة الأردنية عمان منذ أيام، في ظل تباينات بشأن النتائج المتعلقة بتنفيذ الاتفاق المبرم مطلع ديسمبر الماضي والذي جرى التوقيع على آلية تنفيذه في السويد.

نشوان نيوز