وقفة الغضب الحقوقي للطلاب اليمنيين بماليزيا تطالب بصرف المستحقات

وقفة الغضب الحقوقي للطلاب اليمنيين بماليزيا تطالب بصرف المستحقات
وقفة الغضب الحقوقي للطلاب اليمنيين بماليزيا تطالب بصرف المستحقات (فيسبوك)

وقفة الغضب الحقوقي للطلاب اليمنيين بماليزيا تطالب بصرف المستحقات المتأخرة


شهدت ماليزيا ما سمي وقفة الغضب الحقوقي للطلاب اليمنيين المبتعثين للدراسة هناك، طالبت الحكومة بصرف المستحقات المالية بمستحقات الربع الرابع للعام الماضي والربع الأول للعام الجاري وحل كافة القضايا المتراكمة.
وطالب الطلاب في بيان صدر عن الاتحاد العام للطلبة اليمنيين بماليزيا عقب وقفة احتجاجية في الملحقية الثقافية بسفارة اليمن بكوالالمبور حصل نشوان نشوان نيوز على نسخة منه.
وطالب الطلاب بحل قضية مظلومي الاستمرارية المستمرين في الدراسة و المنتظمين في القاعات الدراسية والمعامل البحثية، بالإضافة إلى الطلاب الموفدين بدون رسوم دراسية إلى ماليزيا و بمساعدة مالية فقط والذين أعطوا ضمانات سابقة و لم تعالج إلى الآن، إضافة إلى قضايا طلاب وزارة الدفاع المتراكمة قضاياهم ومشاكلهم لما يزيد عن ثلاثة أعوام.
وقال البيان إنه “إضافة إلى عدم وجود أي بوادر لحل قضية مظلومي الاستمرارية المستمرين في الدراسة والمنتظمين في القاعات الدراسية و المعامل البحثية، كذلك الوضع المأسوي الذي يعيشه الطلاب في دولة استثمارية كماليزيا، والموفدون بدون رسوم دراسية إلى ماليزيا وبمساعدة مالية فقط.
وأضاف أنه “برغم كل الوعود السابقة التي تعهد الجميع حلها والمتركزة في حل قضية احتجاز شهائد الخريجين، وذلك بعد رحلة مضنية لسنوات من المثابرة والبحث العلمي، ومن المؤسف أن يختتم مسيرته التعليمية بحرمانه مِن الشهادة يوم تخرجه”.

ورفع المشاركون برسالة إلى الرئيس عبدربه منصور هادي ورئيس الحكومة جاء فيها “نرفع إليكم أسوأ ما يعانيه الطلاب في بلد المهجر، وهو توقف ارباعه، وعدم صرف تذاكر العودة له، مع العلم ان هؤلاء الطلاب قد تجاهلتهم الوزارة لثلاث سنوات على التوالي بدون أعطاءهم تذاكر عودة كحق قانوني للعودة”.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية