بيان الأمم المتحدة حول تسجيل كورونا في اليمن: المكافحة ستكون صعبة

   نشوان نيوز - خاص

منسقة الشؤون الإنسانية لدى اليمن ليز غراندي

بيان الأمم المتحدة حول تسجيل كورونا في اليمن: المكافحة ستكون صعبة


أصدرت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي ، الجمعة، بياناً حول تسجيل أول إصابة مؤكدة مخبرياً بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19 بمحافظة حضرموت شرقي البلاد، وحذرت من أن الإصابات في اليمن قد تكون أكثر من أي بلد آخر وقالت إن المكافحة ستكون صعبة.

وأوضح بيان المنظمة الذي حصل نشوان نيوز على نسخة منه، إنه تم عزل الشخص الذي تم اختباره بشكل إيجابي ويتم علاجه في مستشفى محلي حيث حالته مستقرة حاليًا.
وقالت غراندي “منذ أسابيع كنا نخشى ذلك ، والآن حدث وهو أن كوفيد 19 موجود في اليمن”.

اقرأ أيضاً: حضرموت: الصحة تعلن أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في اليمن

وأضافت “بعد خمس سنوات من الحرب ، أصبح لدى الناس في جميع أنحاء البلاد بعض من أدنى مستويات الحصانة وأعلى مستويات الضعف الحاد في العالم”.
وتابعت أن ما يواجه اليمن مخيف وإن من المرجح أن يصاب عدد أكبر من الأشخاص بالعدوى بمرض شديد أكثر من أي مكان آخر “.

وأضافت “إن نصف المرافق الصحية فقط تعمل حالياً”. “إن مكافحة الفيروس ستكون صعبة ، لكنها أولويتنا القصوى.”
وتابعت “هذا أحد أكبر التهديدات التي واجهت اليمن في المائة عام الماضية”. وقالت إنه “حان الوقت للطرفين للتوقف عن قتال بعضهم البعض والبدء في محاربة COVID معا”.

من جانبه قال ألطف موساني ممثل منظمة الصحة العالمية في اليمن: “نحن نبذل كل ما في وسعنا لمنع المزيد من انتشار الفيروس ومساعدة السلطات على الاستعداد لعلاج الناس إذا أصيبوا به”.

وشدد موساني في البيان الذي راجعه نشوان نيوز على أهمية الحجر الصحي وقال إن المنظمة تدعو المجتمع لممارسة التباعد الاجتماعي والبقاء في المنازل وممارسة السلوكيات الوقائية.

عناوين ذات صلة: