تفاصيل جلسة محاكمة المتهمين في قضية الأغبري الأربعاء: استعراض الأدلة

   نشوان نيوز - وكالات

محاكمة المتهمين في قضية الأغبري صنعاء

تفاصيل جلسة محاكمة المتهمين في قضية الأغبري الأربعاء: استعراض الأدلة  والحوثيون يواصلون اعتقال ضابط التحقيق


شهدت العاصمة صنعاء الأربعاء، جلسة جديدة من محاكمة المتهمين في قتل الشاب عبدالله الأغبري وهي القضية التي تحولت إلى رأي عام في اليمن وأثارت ردود فعل واسعة، في وقت يواصل الحوثيون اعتقال الضابط المسؤول عن التحقيق في القضية.
وحسب تقارير إعلامية، استعرضت محكمة شرق الامانة الابتدائية الخاضعة للججماعة، اليوم برئاسة القاضي احمد شرف الدين، التسجيلات المضبوطة في قضية المتهمين بقتل الشاب عبدالله قائد الأغبري ، حيث تم عرضها من قبل النيابة على شاشة عرض كبيرة أمام المحكمة وفي مواجهة المتهمين.

وتضمنت الأدلة المعروضة ما احتواه تلفوني المتهمين الثالث محمد عبدالواحد الحميدي، والرابع دليل شوعي الجربة، من مكالمات ورسائل صوتيه ، قبل وبعد الجريمة ، وكذا ما احتواه تلفون المجني عليه الأغبري من رسائل ومكالمات.

كما تم استعرض تسجيلات كاميرا المراقبة في مسرح الجريمة بمحل المتهم الأول عبدالله حسين ناصر السباعي، والتي احتوت مشاهد فيديو ضرب المجني عليه من قبل المتهمين من الاول وحتى الخامس .

واستعرضت النيابة ايضا تقرير الطبيب الشرعي لجسم المجني عليه ، والذي بين حدوث نزيف دموي في الدماغ وأخر في الصدر وكذا في الاطراف السفلية والعلوية، وأنها كانت سبب في وفاته.

كما قدمت النيابة الأدوات المضبوطة وبقية الأدوات المستعملة في الجريمة من الاسلاك المستخدمة وملابس المجني عليه .

إلى ذلك الزمت المحكمة، المتهمين برد على الدعوى الشخصية والمدنية المقدمة من اوليا الدم، وكذا الزام الاطباء الشرعيين بالحضور إلى جلسة السبت القادم ، لمناقشة ما تضمنه تقرير الطبيب الشرعي .

كما قررت المحكمة ، تمكين محاميي أولياء الدم من إحضار مرفقات طلبات التصدي المقدمة منهم.

وكانت المحكمة استعرضت قراراتها في الجلسة السابقة وما تم تنفيذه من قبل النيابة العامة، ووافقت على طلب المحامي أحمد المهدي تنصيبه محاميا لبقية المتهمين كعون قضائي.

وكانت النيابة وجهت للمتهمين، عبد الله حسين ناصر السباعي ، وليد سعيد صغير العامري ، محمد عبدالواحد محمد الحميدي ، دليل شوعي محمد الجربة، منيف قائد عبدالله مغلس ، عبدالله اسماعيل القدسي( محبوسين ) ، وكذا عدنان ناصر حسين السباعي ، وصدام حسين ناصر السباعي،(فارين من وجه العدالة).

وشمل الاتهام “بانهم في تاريخ 26 اغسطس 2020م بدائرة اختصاص نيابة ومحكمة شرق الامانة الابتدائية ، بان المتهمين من الاول وحتى الخامس قتلوا عمدا وعدوانا وبطريقة مباشرة مسلما معصوم الدم هو المجني عليه عبدالله قائد عبدالله الاغبري”.

وبين قرار الاتهام انهم انهالوا بكل وحشية بالجلد على عموم جسم المجني عليه بالصفع والركل واللكم وصدرت منهم تلك الافعال بالتناوب والتعاقب لقرابة ثلاثة ساعات بقصد قتله مستخدمين في ذلك اسلاك كهربائية مختلفة الاحجام والانواع بالاضافة قبضات الايدي وكذا الارجل ركلا وضربا بالركبة.

وحسب الاتهاما. بلغ مجموع افعالهم على جسم المجني عليه 793 فعلا، وكان تعاقبها واجتماعها كافيا لإزهاق روحه حيث نتج عنها مجموعها حدوث اصابات ونزيف دموي في الدماغ والصدر وتهتك ونزيف عضلات الاطراف العلوية والسفلية والتي ادت إلى وفاته .

واشار قرار الاتهام إلى ان المتهمين السادس والسابع قاما بتضليل القضاء بأن غيروا حالة الأشياء المتصلة والمستعملة في الجريمة مع علمهما بذلك، بينما المتهم الثامن ، وجهت له تهم التحريض على تضليل القضاء.

الحوثيون يواصلون اعتقال ضابط التحقيق
إلى ذلك يواصل الحوثيون اعتقال الضابط عبدالله الأسدي والذي قادر مصادر نشوان نيوز إن الجماعة تتهمه بتسريب مقاطع الفيديو التي توثق الجريمة.

ويلقى الاعتقال، إدانات واسعة إذ يرى يمنيون أن الأسدي ساهم في إثارة القضية بعد محاولة لإغلاق ملفها.

عناوين ذات صلة: