الحديدة: مواجهات متجددة في الدريهمي ومقتل 3 قادة حوثيين بحيس

   نشوان نيوز - الحديدة

تصعيد في الحديدة بين القوات الحكومية المشتركة وبين الحوثيين

الحديدة: مواجهات متجددة في الدريهمي ومقتل 3 قادة حوثيين بحيس غربي اليمن


تشهيد الأطراف الجنوبية لمدينة الحديدة غربي اليمن مواجهات متجدددة، حيث أعلنت القوات الحكومية الأربعاء إحباط هجوم لمليشيات الحوثيين وأفادت بمقتل 3 قادة ميدانيين للجماعة في مديرية حيس.
وذكر إعلام القوات الحكومية المشتركة أن المواجهات تجددت في مديرية الدريهمي على أطراف الحديدة على إثرتصعيد وصفته بـ”الفاشل” للحوثيين، واصفاً محاولة التقدم الحوثية بأنها “انتحارية”.
إلى ذلك، أعلنت القوات المشتركة، أن مشرف الحوثيين في مديرية حيس، لقي مصرعه إلى جانب اثنين آخرين من القادة الميدانيين للمليشيات، بقصف مدفعي لقوات الجيش استهدف أحد المخابئ التابعة للحوثيين.
وذكرت المصادر أن القتلى هم القيادي شيخ الدين خالد عبدالرحمن الكبسي المكنى أبوالنور، إلى جانب القياديين أحمد محمد فرحان ومحمد أمين سعيد. مشيرة إلى أن الأول يعد من المقربين في القيادي البارز في المليشيات الحوثية أبوعلي الحاكم.
وأشار الإعلام العسكري إلى المليشيات “شنت الساعات الماضية هجوما جديدا على حيس انتهى كسابقاته بالفشل الذريع وخسائر فادحة في صفوفها”.
وتصاعدت المعارك الميدانية بين القوات الحكومية ومليشيات الحوثيين منذ ما يقرب من أسبوع، على إثر بدء الأخيرة سلسلة هجمات على خطوط التماس مع مناطق القوات الحكومية.

ويعد التصعيد الذي تشهده الحديدة هو الأبرز منذ توقيع اتفاق ستوكهولم الهش برعاية الأمم المتحدة، وهو الاتفاق الذي تقول الحكومة إن الحوثين قاموا باستغلاله لتعزيز مواقعهم وتنصلوا من مقتضيات تنفيذ الاتفاق.

عناوين ذات صلة: