قائد العمالقة: الحوثيون خرقوا الهدنة الأممية وعادوا للاستنجاد بها بعد الخسائر

   نشوان نيوز - الحديدة

من معارك القوات المشتركة مع مليشيات الحوثيين في الحديدة

قائد العمالقة: الحوثيون خرقوا الهدنة الأممية وعادوا للاستنجاد بها بعد الخسائر في جبهة الحديدة غربي اليمن


وصف قائد قوات ألوية العمالقة في اليمن العميد عبدالرحمن أبو زرعة المحرمي تصعيد مليشيات الحوثيي الأخير في الحديدة بـ”الخطير”، مشيراً إلى المليشيات اخترقت الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة لكنها عادت لتستنجد بها بعد تلقيها هزائم ميدانية.

وأوضح المحرمي في تصريح صحفي اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن مليشيات الحوثي خرقت الهدنة الأممية وعند تلقيها الهزائم والخسائر الفادحة وتلقينها الدروس القاسية على أيدي القوات المشتركة لجأت المليشيات للمطالبة بالعودة إلى الإلتزام بالهدنة والدعوة الى السلام التي ترعاها الأمم المتحدة .

وتابع: ارتكبت المليشيات الخروقات المستمرة للهدنة الأممية منذ لحظة إعلانها والتي لحقها تصعيد خطير بشن الهجمات المسلحة ومحاولة السيطرة على مواقع ومدن ومنها الدريهمي، لكن تصعيدها اصطدم بغلظة وصلابة القوات المشتركة.

وأكد قائد العمالقة أن القوات المشتركة استمرت ملتزمة بالهدنة الأممية وبعملية السلام التي لو لا إعلانها لكانت قد تحررت مدينة الحديدة ولَكُنّا اليوم نُطارد فلول المليشيات في كهوف مرّان .

واختتم المحرمي أنه وبعد الاختراق الخطير من قبل المليشيات ، الذي ووجه بالرد الحازم من قبل القوات المشتركة بقوة والتي صبرت منذ إعلان اتفاقية استوكهولم وظلّت ملتزمة بعدم التصعيد وما تزال صابرة وهي ترى مدينة وميناء الحديدة كحاجة الأُسود الجائعة للفرائس.

وأشار إلى إعلان المبعوث الأممي مارتن غريفيث الدعوة إلى إيقاف اطلاق النار مجددا، وسرعان ما اتجه الحوثيون للترحيب.

عناوين ذات صلة: