سفينة بريطانية تقول إنها تعرضت لهجوم قبالة سواحل اليمن في المهرة

سفينة بريطانية تقول إنها تعرضت لهجوم قبالة سواحل اليمن في المهرة
خليج عدن اليمن (ارشيف)

سفينة بريطانية تقول إنها تعرضت لهجوم قبالة سواحل اليمن في المهرة دون أن تشير إلى تفاصيل بشأن الأضرار


أعلنت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية اليوم السبت، أن سفينة بريطانية تابعة لها تعرضت لهجوم قبالة ساحل اليمن وتحديداً محافظة المهرة ، لكنها أكدت لاحقاً سلامة الطاقم.

وأشارت الهيئة، في بيان على موقعها، أن التحقيقات لا تزال جارية بشأن الهجوم الذي بدأ في وقت متأخر من يوم الجمعة.

وحددت على خريطتها وقوع الهجوم بالقرب من شواطئ بلدتي نشطون وقشن، التابعتين لمحافظة المهرة ، شرقي اليمن وهي المحافظة الحدودية مع سلطنة عُمان.

وعينت العمليات التجارية البحرية البريطانية موقع الهجوم بعلامة حمراء، تشير إلى وقوع هجوم أو عملية اختطاف، وفقا للرموز المفتاحية المرفقة بالخريطة.

ووفقا للموقع الإلكتروني الخاص بالعمليات، استهدف الهجوم إحدى السفن التجارية التابعة للأسطول، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل، حسبما نقلت قناة الحرة.

وفي وقت سابق من العام الجاري، أعلنت سفينة تحمل علم بريطانيا أنها تعرضت لهجوم في خليج عدن قبالة سواحل اليمن.
وذكرت “ستولت للناقلات” 18 مايو 2020، إن قراصنة هاجموا سفينة تحمل علم بريطانيا على بعد 75 ميلا بحريا قبالة ساحل اليمن.

وذكرت حينها لها أن 6 قراصنة مسلحين اقتربوا من السفينة التي تدعى “ستولت أبال” في زورقين سريعين في خليج عدن – قبالة سواحل مدينة المكلا في محافظة حضرموت شرقي البلاد.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية