المجلس النرويجي للاجئين يحذر من تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن الشهور المقبلة

المجلس النرويجي للاجئين يحذر من تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن الشهور المقبلة
الدولية للهجرة عن الأزمة الإنسانية في اليمن (وكالات - ارشيف)

المجلس النرويجي للاجئين يحذر من تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن الشهور المقبلة على ضوء البيانات المحدثة


حذر المجلس النرويجي للاجئين أن اليمن مهدد بأسوأ مجاعة على مستوى العالم منذ عقود. وكتب الأمين العام للمنظمة الإغاثية جان إيغلاند اليوم الجمعة (الثامن من كانون الثاني/يناير 2021)، من احتمال تفاقم الأزمة الإنسانية في الشهور المقبلة.
وقال المجلس في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، إن العام الماضي كان طويلاً وشاقًا للجميع ، ولكن بشكل خاص بالنسبة لليمنيين ، الذين كانوا يعانون بالفعل من أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وأضاف أنه “ومع اقتراب عام 2020 من نهايته ، تعرضت البلاد لصدمتين أخيرتين: هجوم على مطار عدن أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 22 مدنياً ، بمن فيهم عمال الإغاثة” ، وكذا “بيانات جديدة تقشعر لها الأبدان تظهر أن ملايين اليمنيين على وشك الموت جوعاً”.

وتوقع المجلس أن تتفاقم أعداد الجياع في الأشهر الستة المقبلة. إذا ثبتت صحة هذه التوقعات ، فقد يجلب عام 2021 أسوأ مجاعة شهدها العالم منذ عقود. لكنه قال “لا يزال بوسع قادة العالم تجنب تلك الكارثة”.

وقالت مدير المجلس في اليمن محمد عبدي ان المنظمة وجدت “مؤخرًا أن ما معدله سبعة مدنيين يوميًا يتعرضون للقتل أو التشويه بسبب العنف المسلح في العامين الماضيين ، على الرغم من اتفاقية ديسمبر 2018 التي تهدف إلى تحقيق قدر من السلا”.

وأشار إلى أن الاقتصاد اليمني الذي مزقته الحرب تعرض بالفعل لضربة أخرى من قبل COVID-19 ، حيث انخفضت مستويات الأموال النقدية التي يرسلها اليمنيون العاملون في الخارج إلى بلادهم. انخفض الريال إلى مستوى قياسي منخفض الشهر الماضي ، مما يعني أن نفس الأموال تشتري الآن كميات أقل من الطعام بشكل كبير.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية