المجلس الانتقالي يرفض قرارات الرئيس هادي الأخيرة: أحادية الجانب

  

الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي علي الكثيري

المجلس الانتقالي في اليمن يرفض قرارات الرئيس هادي الأخيرة: أحادية الجانب وتخالف اتفاق الرياض


أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، اليوم السبت، رفضه قرارات جمهورية أصدرها الرئيس عبدربه منصور هادي، وشملت تعيينات في القضاء ومجلس الشورى وغيرهما، واعتبرها أحادية الجانب وتخالف اتفاق الرياض الموقع بين الطرفين.
وقال المجلس في بيان عن المتحدث الرسمي للمجلس علي الكثيري، اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن القرارات تمثيل تصعيداً خطيراً وخروجاً واضحاً ومرفوضاً عن ما تم التوافق عليه، ما يعد نسفاً لاتفاق الرياض.
وأضاف “مثلت القرارات أحادية الجانب التي اصدرها الرئيس عبدربه منصور هادي تصعيداً خطيراً وخروجاً واضحاً ومرفوضاً عن ما تم التوافق عليه، ما يعد نسفاً لاتفاق الرياض. تتدارس هيئة رئاسة المجلس ما حدث وستعلن موقفاً رسمياً في القريب العاجل”.
وكان الرئيس هادي أصدر أمس، قرارات شملت تعيينات في منصب النائب العام وكذلك أعضاء في مجلس الشورى وتسمية أحمد عبيد بن دغر رئيساً للمجلس.
ودخل الانتقالي شريكاً في الحكومة بناءً على اتفاق الرياض الذي رعته السعودية في نوفمبر 2019، وجرى الإعلان عن تشكيلها الشهر الماضي.

عناوين ذات صلة: