صنعاء: ما وراء اختطاف الحوثيين الشيخ صلاح جعمان أحد وجهاء عمران

صنعاء: ما وراء اختطاف الحوثيين الشيخ صلاح جعمان أحد وجهاء عمران
الحوثيون في صنعاء وقفة مسلحة (إرشيف إعلام الحوثيين)

صنعاء: ما وراء اختطاف الحوثيين الشيخ صلاح جعمان أحد وجهاء عمران شمالي اليمن


تتوالى حلقات مسلسل الاختطافات والتصفيات والصراعات المتفاقمة التي تنفذها وتغذيها المليشيات الحوثية بحق مشايخ القبائل والشخصيات الاجتماعية، وبصفة خاصة في محافظة عمران وامتداداتها.

كشفت تقارير صحفية، عن ما وراء إقدام مليشيات الحوثيين على اختطاف أحد وجهاء محافظة عمران وهو الشيخ القبلي صلاح أحسن صالح جمعان من منزله في صنعاء.
ووفقاً لموقع الساحل الغربي، المتحدث باسم القوات المشتركة، فقد قامت المليشيات الحوثية يوم الأربعاء 5 مايو/ آيار 2021م، بمداهمة منزل الشيخ القبلي صلاح أحسن صالح جعمان، في العاصمة صنعاء المختطفة بيد المليشيات،

ونقل الموقع عن مصادر قبلية بأن الحوثيين الشيخ المذكور واقتادوه لجهة مجهولة، مشيرة إلى أن جمعان ينتمي إلى مديرية المدان محافظة عمران.

وحسب المصادر ذاتها، فإن اختطاف الشيخ القبلي تم بناءً على توجيهات من فيصل جعمان المُعين من قبل المليشيات محافظاً لعمران ثاني معقل تعول عليه المليشيات بعد صعدة.

ينتمي الاثنان لنفس القبيلة، وغذى الحوثيون الصراعات والثارات داخل كل قبيلة ومنطقة.

وتشير المصادر، في السياق نفسه، إلى خلافات شخصية بين الرجلين؛ جمعان في كرسي محافظة عمران والآخر المختطف من منزله بصنعاء.

“هذه هي المرة الثالثة التي يُختطف فيها الشيخ صلاح جعمان؛ لم يمضِ على خروجه من سجن المليشيات سوى شهر واحد بعد أن قضى أشهرا وراء الجدران”، قال مصدر قبلي لـ”الساحل الغربي”.

وأضاف المصدر، الذي نقل الحادثة، إن المليشيات سبق أن اختطفت سبعة من أفراد قبيلة الشيخ المذكور.

وحسب الموقع، يتفاعل الاحتقان وتتسع رقعة الرفض والاستياءات القبلية المكتومة في أوساط القبائل بعمران، بينما فرض الحوثيون رجالهم الذين أتوا بهم من صعدة على الإدارات المحلية المديريات والوظائف التنفيذية.

وتتفاعل، في الآن نفسه، يوميات توتر وصراع مواز حوثي – حوثي بين صعداويي وعمرانيي الحوثة في مديرية ريدة.

كانت المليشيات وجهت، في وقت سابق؛ بإقالة القيادي في الجماعة زايد بن سلطان عويدين من إدارة مديرية ريدة، وإقالة الدكتور عبدالله صالح التام من إدارة المستشفى الحكومي بريدة، إلا أن قرارها لاقى رفضاً كبيراً، وأعقبته ملاحقات واصطفافات قبلية.

وتفاضح الحوثيون علانية حول سرقات موثقة ومصورة بالفيديو للمشتقات والوقود المخصص للمستشفى الحكومي.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية