الحكومة اليمنية: هجوم الحوثي على ميناء المخا تحدٍ صارخ ويتطلب موقفاً دولياً

الحكومة اليمنية: هجوم الحوثي على ميناء المخا تحدٍ صارخ ويتطلب موقفاً دولياً

الحكومة اليمنية: هجوم الحوثي على ميناء المخا تحدٍ صارخ لجهود السلام في اليمن ويتطلب موقفاً دولياً حازماً


قالت الحكومة اليمنية السبت، ان الهجوم الذي شنته مليشيات الحوثي، اليوم، على ميناء المخا غربي البلاد يعد تحدياً صارخاً لكل الجهود الدولية والأممية لتخفيف الأزمة الإنسانية والعمل على إنهاء الحرب وإحلال السلام في البلاد، مشددة على أن ذلك يستدعي اتخاذ موقف حازم من قبل المجتمع الدولي.
جاء ذلك، في بيان صادر عن وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، بعد ساعات من الهجوم الذي استخدم فيه الحوثيون المدعومون من إيران 4 طائرات مسيرة مفخخة، الحقت خسائر في مخازن تجارية وأخرى للمواد الغذائية الإغاثية.
وأوضح البيان إن “المليشيات الحوثية، شنت صباح اليوم، هجوماً بصاروخاً باليستياً وخمس طائرات مسيرة مفخخة على ميناء المخا الواقع في الساحل الغربي ما أدى إلى إلحاق الدمار الهائل بمرافقه التشغيلية ومخازن المواد الغذائية، بعد جهود السلطة المحلية لإعادة تأهيل الميناء وتشغيله بصورة أولية لاستقبال المواد التجارية والمساعدات الإنسانية للتخفيف من معانة المواطنين.

وأضافت الحكومة أن “الهجوم على منشأة مدنية ما كان ليحدث لولا إفلات هذه المليشيات المتمردة من العقاب عن جرائمها المتكررة في حق الشعب اليمني في مختلف مناطق اليمن”.
وأشارت الحكومة إلى أن الهجوم ادى إلى احتراق مخازن عدد من المنظمات الإغاثية العاملة في الساحل الغربي والبضائع الخاصة بالمستوردين، بالتزامن مع إستئناف ميناء المخا لنشاطه التجاري، قائلة إنه “يمثل امتداداً لمسلسل إستهداف المليشيا الحوثية للأعيان المدنية والتدمير الممنهج للبنية التحتية للاقتصاد الوطني”.

ودعت الحكومة اليمنية، الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، الى إدانة الجرائم الحوثية واتخاذ موقف حازم إزاءها ومعاقبة مرتكبيها وعدم مقابلتها بالصمت.
وكانت ميلشيات الحوثي، نفذت اليوم هجوماً بطائرات مسيرة استهدفت ميناء المخا، الواقع غرب محافظة تعز، بالترافق مع بدء إعادة تشغيله لأول مرة.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية