سبع حقائق حول الخط المسند واللغة العربية

سبع حقائق حول الخط المسند واللغة العربية
الخط المسند - خط الكتابة اليمنية القديمة (شبكات تواصل)

مع إحياء يوم المسند اليمني.. سبع حقائق حول الخط المسند – د. طه حسين الروحاني


أولا: الخط المسند هو احد الخطوط الكتابية للترميز او التعبير عن لغة النطق العربية التي كان يتحدث بها اليمنيون في كل الممالك والحضارات التي نشأت في اليمن.

ثانيا: عدد الحروف في الخط المسند 28 حرفا، وحرف اضافي يسمى سامخ لا صوت له، وكل حرف في الخط المسند يعبر عن حرف نطق او صوت في اللغة العربية.

ثالثا: احتواء الخط المسند على حروف الثاء والحاء والخاء والذال والظاء والعين والغين، وكذلك الضاد بشكل خاص ومتفرد يؤكد ان لغة النطق للخط المسند هي اللغة العربية.

رابعا: حروف الكتابة العربية التي نتعامل بها اليوم مرت بعدة مراحل تطويرية في شكل الحرف حتى وصلت الينا بهذا الشكل الذي تم الاتفاق عليه.

خامسا: القرآن الكريم لغته هي اللغة العربية وتمت كتابته بالحروف العربية التي نعرفها اليوم، ويمكن كتابته بالخط المسند دون ان يتغير في محتواه او معناه شيء.

سادسا: يصعب كتابة القرآن بحروف اللغات الابجدية السامية الاخرى مثل اللاتينية او العبرية او حتى حروف اللغات المشتقة مثل الانجليزية او الفارسية الا اذا كانت ترجمة للمعنى وليس تعبيرا عن الكلمة.

سابعا: حروف الخط العربي وحروف الخط المسند كلاهما لكتابة اللغة العربية فقط، الا ان حروف المسند متقطعة وليست متصلة، وتبدأ من اليمين في السطر الاول ثم من الشمال في السطر الثاني وهكذا.

اقرأ أيضاً: احتفاء واسع في يوم المسند اليمني: أصل اختراع الكتابة

آثار يمنية وكتابة بخط المسند
آثار يمنية وكتابة بخط المسند (محمد المسند)

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية