التحالف: صواريخ إيرانية ومسيرات استخدمها الحوثيون لاستهداف السعودية

التحالف: صواريخ إيرانية ومسيرات استخدمها الحوثيون لاستهداف السعودية
جانب من شظايا طائرات مسيرة وصواريخ حوثية إيرانية استهدفت السعودية (واس)

التحالف: صواريخ إيرانية ومسيرات استخدمها الحوثيون لاستهداف السعودية في إطار تصعيد ممنهج ورداً على دعوات السلام في اليمن


كشف التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن جانباً من تفاصيل هجمات مليشيات الحوثي المدعومة من إيران خلال الساعات الماضية، ضد السعودية مشيراً إلى أنها تمت باستخدام طائرات مسيرة بدون طيار وصواريخ باليستية وصواريخ كروز إيرانية الصنع.

وفي بيان له، نقلته وكالة الأنباء السعودية واطلع نشوان نيوز على نسخة منه، صرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العميد الركن تركي المالكي بأن الميليشيا الحوثيةالمدعومة من إيران صعدت مساء أمس وفجر اليوم من هجماتها العدائية العابرة للحدود باتجاه المملكة لاستهداف الأعيان المدنية والمنشآت الاقتصادية بطريقة ممنهجة ومتعمدة.

وأوضح العميد المالكي أن قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي والقوات الجوية الملكية السعودية اعترضت ودمرت صاروخا بالستيا أطلق لاستهداف مدينة جيزان ، كما دمرت وأسقطت (9) طائرات مسيّرة (مفخخة) أطلقت نحو جازان وخميس مشيط والطائف وينبع وظهران الجنوب.

وأضاف العميد المالكي بأن الهجمات العدائية للمليشيا الحوثية الإرهابية تتعمد استهداف الأعيان المدنية والاقتصادية والمحمية بموجب القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية و باستخدام صواريخ بالستية وطائرات مسيّرة ، كما تشير التحقيقات الأولية استخدام المليشيا لصواريخ كروز (إيرانية) استهدفت محطة تحلية المياه المالحة بالشقيق ومحطة التوزيع التابعة لشركة أرامكو في جازان.

وشملت المواقع المستهدفة كذلك محطة نقل الكهرباء بظهران الجنوب ومحطة الغاز التابعة لشركة الغاز والتصنيع الأهلية بخميس مشيط ، ومعمل الغاز المسال التابع لشركة أرامكو السعودية بينبع ، وقد تسببت هذه الهجمات العدائية ببعض الأضرار المادية بالمنشآت و مركبات مدنية ومنازل سكنية جراء الاستهداف و تناثر شظايا الاعتراض ، ولا يوجد خسائر في الأرواح – ولله الحمد”ـ، حتى إصدار هذا البيان.

اقرأ أيضاً: الطاقة السعودية تصدر بياناً حول الهجمات الحوثية

واعتبر المتحدث أن هذه الهجمات البربرية تمثل تصعيدا خطيرا ، كما أنها تعبر عن موقف المليشيا الحوثية الإرهابية من الدعوة المُقدمة من الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية لاستضافة مشاورات يمنية – يمنية بين جميع الأطراف اليمنية ، وتؤكد نهج المليشيا الرافض لكافة الجهود والمبادرات الدولية ومنها المبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية والوصول إلى حل سياسي شامل ومستدام.