منظمة يمنية تحذر من انهيار وشيك للهدنة بعد هجوم تعز

منظمة يمنية تحذر من انهيار وشيك للهدنة بعد هجوم تعز
أضرار قصف الحوثيين في تعز يهدد بانهيار وشيك للهدنة في اليمن (شبكات تواصل)

منظمة يمنية تحذر من انهيار وشيك للهدنة بعد هجوم ميليشيات الحوثي في تعز جنوبي البلاد


أدانت منظمة ميون لحقوق الإنسان في اليمن بشدة الاعتداء الذي نفذته مليشيا الحوثي صباح اليوم بطائرات مسيرة بدون طيار، تحمل قذائف متفجرة والذي استهدف إدارة شرطة تعز وشارع عام جوار متنزه مكتظ بالأطفال والنساء بمدينة تعز.

واعتبر بيان صادر عن المنظمة حصل نشوان نيوز على نسخة منه أن “هذا الهجوم المميت يعد خرقا صارخا للهدنة المعلنة من قبل الأمم المتحدة”، مشيراً إلى أن هذه الواقعة ليست الأولى في مدينة تعز إذ سبقتها هجمات مماثلة على أحياء سكنية بقذائف الهاون سقط فيها ضحايا مدنيون.

وأضاف: إن جدية جماعة الحوثي في الالتزام بالهدنة المعلنة على المحك بعد سلسلة هجمات واعتداءات على أهداف عسكرية ومدنية منذ بدء سريانها.

وشددت ميون على ضرورة استمرار جهود الأمم المتحدة بحزم مع المليشيات الحوثية، “وتحذير قيادتها من مغبة انهيار وشيك لا تحمد عقباه على الوضع الإنساني في اليمن”.

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ أعلن دخول الهدنة حيز التنفيذ في الثاني من أبريل نيسان المنصرم، على أن تستمر لشهرين قابلة للتنفيذ.

وعلى الرغم من صمود الهدنة شكلياً وإعلان الأطراف الالتزام، استمرت الخروقات لوقف إطلاق النار، في العديد من الجبهات، وخصوصاً من قبل الحوثيين، الذين استخدموا طائرات مسيرة وصواريخ باليستية لقصف مواقع في مدينة مأرب وسط البلاد، بالإضافة إلى محافظة تعز.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: الحوثيون يقصفون إدارة أمن تعز بطائرة مسيرة وسقوط 10 مصابين

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية