الحديدة: استكمال تحضيرات مهرجان سبتمبر وأكتوبر بدعم سياسي المقاومة الوطنية

الحديدة: استكمال تحضيرات مهرجان سبتمبر وأكتوبر بدعم سياسي المقاومة الوطنية
شعار العيد الوطني الـ60 لثورة 26 سبتمبر في اليمن (إعلام حكومي)

الحديدة: استكمال تحضيرات مهرجان ذكرى الثورة اليمنية الخالدة سبتمبر وأكتوبر بدعم سياسي المقاومة الوطنية


قال المكتب السياسي للمقاومة الوطنية في اليمن اليوم، إن اللجنة المكلفة بتنظيم مهرجان كرنفالي من المقرر إقامته في مديريات الحديدة المحررة، استكملت التحضيرات، بمناسبة العيد الوطني الـ60 لثورة سبتمبر 1962 والعيد الـ59 لثورة أكتوبر 1963.

وأوضح إعلام المجلس أن لجنة الإعداد المكلفة بتنظيم المهرجان الكرنفالي لإحياء ذكرى ثورتي الـ26 من سبتمبر والـ14 من أكتوبر، استكملت التحضيرات والاستعدادات لإقامة المهرجان بدعم من العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح عضو مجلس القيادة الرئاسي رئيس المكتب السياسي للمقاومة، ورعاية محافظ محافظة الحديدة الدكتور الحسن طاهر.

وفي الصدد، عقد مدير عام مكتب الثقافة رئيس لجنة الإعداد للاحتفالات الوطنية، سعيد سليكة، اجتماعاً موسعاً مع اللجان الفنية لمهرجان الحديدة الكرنفالي بالخوخة والذي سيقام في مدينة الخوخة العاصمة المؤقتة لمحافظة الحديدة.

استكمال التحضيرات لقامة مهرجان كرنفالي في العيد الوطني لثورتي سبتمبر وأكتوبر
استكمال التحضيرات لقامة مهرجان كرنفالي في العيد الوطني لثورتي سبتمبر وأكتوبر (إعلام المكتب)

ووقفت اللجنة على آخر التحضيرات الجارية لانطلاق الفعاليات المزمع إقامتها في المهرجان الكرنفالي الذي سيحتوي على العديد من الفعاليات الكرنفالية من التراث والموروث التهامي وسباق الهجن والخيول والقفز على الجمال والمارثونات البحرية والرياضية والعديد من الفقرات والفعاليات الفنية والثقافية المتنوعة.

وقال مدير عام مكتب الثقافة بالحديدة، في تصريح نقلته وكالة “2 ديسمبر”، إن هذه الأنشطة والفعاليات الوطنية تأتي في إطار توجيهات محافظ المحافظة الدكتور حسن طاهر لتفعيل الأنشطة الثقافية والكرنفالية والشبابية من أجل إعادة تطبيع الحياة داخل المناطق المحررة بالحديدة، مُعرباً عن عميق شكره لقيادة المكتب السياسي للمقاومة الوطنية الداعمة للفعاليات التي تمثل متنفساً مفتوحاً لأبناء محافظة الحديدة في المديريات المحررة.

ويستعد اليمن لإحياء العيد الـ60 لثورة 26 سبتمبر 1962 الخالدة، وهي المناسبة الوطنية الأولى في اليمن، إذ أطاحت النظام الإمامي الكهنوتي، وأعلنت مبادئ الحرية والمساواة، في حين جاء انقلاب الحوثيين الذين يعدون امتداداً لتيار الإمامة، ليرفعون من زخم ورمزية المناسبة لدى قطاع واسع من اليمنيين.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: فيديو – كلمة طارق صالح أمام دفعات تدريبية بذكرى ثورة سبتمبر