نشر مسودة مبادرة جديدة للحل في اليمن – النص حصرياً

نشر مسودة مبادرة جديدة للحل في اليمن – النص حصرياً
المبعوث الأممي إلى اليمن غروندبرغ خلال اللقاء مع وزير الخارجية العماني (إعلام البعثة)

نشر مسودة مبادرة جديدة مزعومة للحل في اليمن – النص حصرياً على نشوان نيوز


نشر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ما قالوا إنه مسودة مقدمة للحل في اليمن بالتزامن مع التصريحات الصادرة عن المبعوث الأممي هانس غروندبرغ عن أفكار للحل.

وتتضمن المسودة الجديدة، والتي لم يتسن لموقع نشوان نيوز على الفور، التأكد من صحتها، بنوداً تشمل خطوات في الجانب الإنساني وأخرى في السياسي.

وفيما ينشر نشوان نيوز نص المسودة، يشير إلى أنها تكاد تكون بدائية للغاية، من حيث افتقارها إلى تفاصيل محورية، وبدلاً عن ذلك، احتوت على ألفاظ عمومية.

مسودة الحل الشامل في اليمن النص على نشوان نيوز:

تتضمن المسارات التالية:
(أ) المسار الانساني وترتيبته ويتضمن الخطوات والترتيبات التالية:

1- وقف شامل لإطلاق النار تحت رعاية الأمم المتحدة وفق هدنة طويلة تتحول إلى إعلان وقف دائم للحرب.
2- لغرض تنفيذ وتثبيت وقف إطلاق النار ولغرض تنفيذ الخطوات الإنسانية المتعلقة بالبند

يكون تنفيذ الخطوات التالية :-

أ- تثبيت وقف إطلاق النار تنشأ لجنة مراقبة تحت إشراف الأمم المتحدة ومشاركة الأطراف المعنية مع إشراك الفوى المدنية الفاعلة.

ب- لغرض صرف الرواتب وفق كشوفات 2014 ينشا بنك مشترك في صنعاء أو الحديدة ويتم توريد النسب الداخلة في موازنة الرواتب وفق موازنة الدولة للعام 2014 وهي واضحة في تلكم الموازنات.

ج- لغرض ضمان فتح الطرقات يكون الإتفاق على فتح الطرق كاملة وفق الخطوات التالية وعلى مرحلتين وحسب ما يلي :-

1-‏ المرحلة الاولى وتتضمن سرعة فتح للطرقات الفرعية والبديلة والمختصرة والتي تخفف المعاناة وبشكل يضمن ذلك.

2- الطرق التي تمثل خطوط تماس، يكون الاتفاق على وضع ترتيبات ضامنة وآمنة تضمن عدم الاعتداء أو تقدم لأي طرف او الاعتداء على اي طرف ووفق إجراءات ضامنة تماماً.

3-‏ بغرض ضمان التنفيذ لكل الخطوات المذكورة يكون تضمين ذلك بخطوات تنفيذية مزمنة وتحت رقابة الامم المتحدة ومشاركة لجان من الأطراف ومشاركة مجتمعية من المنظمات والقوى الفاعلة والمعنية بالحوار والسلام.

(ب) -المسار السياسي وترتيباتة

ويتضمن إطلاق مفاوضات سياسية بين الأطراف وتحت رعاية الأمم المتحدة والوساطات المقبولة وفق أليات جديدة وآليات ضامنة وترتيات مساعدة على النجاح وتحقيق النتائج للوصول إلى الحلول الشاملة وتتضمن الترتيبات الآتي:

1. تنفيذ المسار الإنساني المشار الية في البند (أ) من هذه المسودة لأهمية تنفيذ هذه الخطوات في بناء الثقة وإنجاح المسار السياسي.

2- إعداد آليات جديدة لإدارة الحوار وإنجاح المفاوضات.
3- تهيئة الأجواء الإعلامية والسياسية الملائمة لإنجاح المحادثات والعوامل المساعدة على توفير الأجواء الايجابية لإنجاحه.

4- إطار جديد للمبادرة الجديدة وبصورة مختلفة عن الإطارات السابقة تمثل الأطر الرئيسية للمفاوضات الجديدة وتتضمن تحديد المرجعيات والمرجعيات المتفق عليها من الأطراف جميعا كمرجعيات حاكمة.

5- لغرض إنجاح الإطار العام ونجاح المفاوضات وتشجيع الأطراف على الحل يكون صدور قرار جديد من مجلس الأمن ينص على الإطار الجديد المشار الية بالبند (٤) من المسار السياسي وترتيباته وتحفيز الأطراف على الانخراط الإيجابي في أجواء الحوار والسلام .

6- لضمان نجاح مسار الحوار وتجاوز الاختلافات يكون الإتفاق على إنشاء لجنتين مرجعية (اللجنة الفنية) و (اللجنة السياسية تحت إشراف الأمم المتحدة والدول الراعية ومشاركة الأطراف وعضوية قيادة ومنظمات مستقلة ليكون الرجوع إليها في تيسير الإختلافات.
يكون إلغاء القرارات المتعلقة بالأزمة اليمنية والتي لم تعد صالحه واصبحت تمثل عائق أمام الحل.

7- لظمان عدم الخروج عن مسار المفاوضات وضمان عدم التنصل عن الاتفاقيات وضمان عدم تبادل الاتهامات يكون اختيار لجنة يحدد قوامها من المنظمات المستقلة والقوى الوطنية والناشطين والإعلاميين والسياسيين المستقلين المشهود لهم بدعم الحوار والسلام ليكونوا حاضرين ومشاهدين ومسددين في المفاوضات على اي طرف يعرقل او يحاول التنصل او الإنحراف بسير الحوار.

8- يكون للحوار ناطق إعلامي وهو المسؤول عن التصريح حول الحوار ولا يعتمد لأي تصريح او بيان يصدر عن غير هذا الناطق.

10 . يكون لهذه المبادرة آليات تنفيذية وآليات حاكمة وضامنة لضبط إجراءات سير الحوار ونتائجه وبما يضمن تلاشي الأخطاء السابقة.

11. تمثيل الثوابت الدينية والوطنية اساسا لا يمكن تجاوزه او القفز عليه كما تمثل المرجعيات والحوارات السابقة التي حظيت بموافقة الجميع اساسا ايضا وعوامل مساعدة على الحل . مع الأخذ مع بعين الإعتبار فيما لم يحظى بإجماع جميع الأطراف وإثرائه بالمزيد من الحوار للوصول للحلول المتفق عليه.

12. ما سوف يتم التوصل اليه سيكون طرحه وعرضه على الشعب للموافقة علية بالطرق الدستورية الكفيلة بتحقيق ذلك.

13. سيشكل الحوار والحل الشامل اساسا للشراكة الحقيقية والمصالحة الوطنية الشاملة وطي صفحة الماضي وجبر ضرر الجميع وعودة الأخوة بين جميع الأطراف.

14. التعويض وإعادة الإعمار لكل ما لحق باليمن وإطلاق حملة إعمار واسعة وتعويض لكل الضرر بما يحقق تجاوز كل اثار الحرب وتجاوز الحرب بشكل يضع اليمن في مسار الدول المستقرة حاليا.

ختاما
تتضمن هذه المبادرة للحل الشامل في اليمن الأطر الرئيسية المرفقة التالية:-
2. مبادرة الحل الجديدة وفق بنود جديدة وإطار ومرتكزات اساسية تمثل إطار الحل الشامل .
2. تتضمن هذه المبادرة الآليات الحاكمة والاليات التنفيذية والاليات الضامنة لإنجاح المشاورات والوصول الى
الحل.
3- ترتكز هذه المبادرة على الخطوات العملية وتأخذ بعين الإعتبار طبيعة الصراع وتخوفات الأطراف وكذلك التخوفات الخارجية.
4. تؤسس هذه المبادرة للحل الشامل والشراكة الحقيقة وإقامة الدولة المدنية العادلة.
5- تمثل خطوات ومسارات هذه المبادرة ضمانة لجميع الأطراف وتمثل ملحقاتها خارطة طريق عملية لنجاح
الحوار والوصول الى الحلول الشاملة.
والله الموفق

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: هل يوافق الحوثي على هذين الشرطين للسلام في اليمن؟