مراد حصن الجمهورية

  

نبيل البكيري يكتب: مراد حصن الجمهورية


‏باتت ⁧‫قبلية مراد‬⁩ تشكل اليوم قلقا وكابوسا مرعبا للإمامة الحوثية، مراد التي لم تخضع في تاريخها يوما للإمامة والظلم والقهر والاستبداد. مراد مخزون القيم والشجاعة والإباء والفروسية التي جعلتها في مقدمة القبائل اليمنية رفضا ومقاومة لمشروع الإمامة الكهنوتي السلالي.

لقد ‏كانت قبيلة مراد هي المبتدأ والخبر منذ كسرت الفرس الذين حاولوا الاستحواذ على اليمن والذين جاءوا بغطاء دعم سيف بن ذي يزن ضد الاحباش.

‏وكانت مراد نفسها هي من اسقطت الإمامة بفعل البطل والزعيم اليمني العظيم علي ناصر القردعي الذي قتل كبير كهنة الإمامة يحيي حميد الدين عام ١٩٤٨م.

اليوم، ‏⁧‫‏يبالغ الإماميون بالتملق لقبيلة مراد التي أوجعتهم، فيبالغون عبر زنابيلهم بالتملق والتغني بمراد بغية فتح ثغرة لهم داخل هذا الكيان الوطني الصلب الذي يمثل جدار الجمهورية وحصنها المتين، ويظنون أن مراد يمكن خداعها وهي التي تمثل لهم عدوا مريرا يتحينون فرصة للانتقام منها لإمامهم الصريع يحيي.

عناوين ذات صلة: