فواتير الربيع المظلم وتوثيق جرائم إيران

فواتير الربيع المظلم وتوثيق جرائم إيران
أحمد عبده ناشر (ارشيف)

أحمد عبده ناشر يكتب: فواتير الربيع المظلم وتوثيق جرائم إيران


لقد كان الربيع العربي فخاً وقع فيه الكثير، مثل الفئران عندما يرون الجبن بالقفص.. سالت لعاب الأحزاب وغيرهم للحكم والسلطة واحضروا الذئب الحوثي ولم يعرفوا أنه فخ جعلهم يترحمون على ما مضى وقامت إيران بلعبتها بذكاء واشترت أشخاصاً مسؤولين وشيوخ قبائل.

وهكذا سارت اللعبة والذئب والحية والضبع؛ انقضوا عليهم وشرد الكل وسلموها بطبق من ذهب لإيران وحصل ما حصل وبدأت حرب ثقافية ودينية وهوية فارسية.

للأسف أصبح اليمن مستعمرة إيرانية بطمع الاحزاب التي لم تفكر بحكمة وعقل، وشرد هؤلاء وفُتحت لهم جبهات عديدة. للأسف لم يدركوا المشكلة وصنعوا من الحوثي بطلا اسطوريا وتغاضوا عن إيران ودورها وانها من تصدر الاسلحة وتدرب وتخطط للمنطقة كلها.
حصل اخيرا مؤتمر الحوار وكنا نريد أن قوم الشباب والاعلاميون بتوثيق الجرائم وعرضها بالمحافل الدولية وحشد الطلاب والجالية اليمنية وطلب دعم الجاليات الاخرى والهيئات والدول الاسلامية لفرض عقوبات على إيران وفضحها ورفض مشروعها، ولكن لم نسمع شي من هذا القبيل.

وكان رد إيران الرفض لان شرطها ما تنفذه المليشيات هو لا شرعية، لا أحزاب، لا دولة سواهم هم، حزب الله اليمن وكل الفئات يقبلون ان يكونوا عبيدا وخدماً لانهم سادة ودرجة اولى كما كان ايام الائمة وعودة الكهنوت.

أما آن الأوان لحشد الجهود وتوثيق المعلومات والتحرك بالمحافل العربية والاسلامية لمعاقبة إيران وكسر شوكتها واسيادها إذا انكسرت وشعار مليشيات إيران.. تعلموا مما يجري بلبنان والعراق وسوريا.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية