حديث في نتائج الثانوية العامة!!

حديث في نتائج الثانوية العامة!!
د. طه حسين الروحاني

لا اعلم ان ارتفاع المعدلات في الثانوية العامة يعد مؤشرا على سوء التعليم، أو ان انخفاضها هو المفتاح الآمن لجودة التعليم، ولا اعلم ان الطعن في النتائج وافساد فرحة الطلبة سيزيد التعليم قوة، ما اعلمه ان قضية التعليم هي قضية مستدامة، لا ترتبط بحدث يثيرها أو اثر يقودها.

 
في ظروف لا يقوى على مجاراتها الا شديدو البأس والعزيمة امثالهم، في الظلام وتحت القصف وشلل الحياة استذكروا دروسهم على مضض وتقصير دون ارادتهم، وخاضوا امتحاناتهم وهم يعانقون السماء بقوة ارادتهم، ولم يعلم بصغر سنهم وحالهم وخوفهم احد، فكانوا هم الاكثر صمودا وقبولا بمواجهة الظرف.

 
ابنائي الطلبة، لا تسمعوا لاحد، ولا تأبهوا لقول احد، ولا تلتفتوا لحديث يطعن ولا يبارك، ولا تتركوا للرد ما يفسد فرحتكم بتحليل هنا أو تبرير هناك، فهو لا يتعدى تطبيق المثاليات على الغير، ما حصلتم عليه هو بجهدكم انتم وحدكم، وحق مكتسب لكم، لا هبة منا أو عطاء، أو منة من احد.

 
قضيتم عاما دراسيا كان هو الاصعب على بلادنا، ولم يقف احد بجانبكم، أو يمدكم بعون، عجزت المدرسة ان توفيكم حقكم، وانشغلت الاسرة عنكم بما هو اعظم في تقديرها، وترككم المجتمع تواجهون عامكم، تنصل الجميع من مسؤولياتهم، واليوم يحاسبونكم انتم، على تقصيرهم هم.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية