مدرب توتنهام يفتح الباب أمام رحيل هاري كين

نشوان نيوز - متابعات

نصح المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو إدارة نادي توتنهام هوتسبير الإنكليزي بعدم اجبار هدافه هاري كين على البقاء في صفوف النادي اللندني إذا كان يريد الرحيل، مستعيناً بالبرازيلي فيليبي كوتينيو كمثل.
وحسب موقع ”  بي ان سبورت، تقدم كوتينيو الصيف المنصرم بطلب إلى إدارة ليفربول للسماح له بالانتقال إلى برشلونة الإسباني، إلا أن النادي الأحمر لم يتجاوب مع هذا الطلب برغم العروض المغرية التي تقدم بها النادي الكتالوني، قبل أن تنحني لرغبته في فترة الانتقالات الشتوية والاتفاق مع النادي الكتالوني على التخلي عنه في صفقة قدرت بـ160 مليون يورو.

ويبرز الدولي كين كأبرز هدافي الدوري الانكليزي الممتاز، وأثبت قيمته مرة أخرى الأحد بتسجيله ثنائية في مرمى ويمبلدون، قاد بها فريقه للفوز 3-صفر وبلوغ الدور الرابع من مسابقة كأس إنكلترا.

واعتبر بوكيتينو بعد المباراة أن “هاري مميز لأنه يحب توتنهام وكان دائماً مع توتنهام. لكننا نحتاج إلى أن نكون أذكياء في طريقة التعامل معه. على اللاعب أن يختار البقاء هنا، لا يمكنك اجبار اللاعب على البقاء”.

وواصل “وظيفتنا هي أن نعمل سوياً وأن نحاول تحقيق كل ما نريده في النادي، وبالطبع هاري لاعب مميز للغاية. قلت له أن حفنة من اللاعبين يقررون البقاء مع فريق واحد طيلة مسيرتهم”.

وأشاد المدرب الفرنسي لريال مدريد الإسباني زين الدين زيدان بـ”اللاعب المتكامل” كين عشية اللقاء الأول بين الفريقين في دوري ابطال اوروبا في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، بينما تشير التقارير إلى اهتمام مانشستر يونايتد بخدمات الهداف البالغ 24 عاماً والذي سجل 26 هدفاً في 27 مباراة خاضها هذا الموسم في مختلف المسابقات.

ووقع كين في 2016 عقداً جديداً مع توتنهام يمتد لخمسة أعوام ونصف، يتقاضى بموجبه 100 ألف جنيه إسترليني (135 الف دولار) أسبوعياً، لكن هذا الراتب يعتبر متواضعاً مقارنة مع ما يناله النجوم الكبار في حقبة من “الجنون” المالي في كرة القدم الأوروبية.

وتطرق بوكيتينو إلى ما حصل بين ليفربول وكوتينيو، قائلاً “ليفربول يعتبر أحد أهم الأندية في العالم، وأنظروا ماذا يحصل عندما يقرر كوتينيو أو لاعب مثل كوتينيو الرحيل”.

وواصل “في قضية كوتينيو، أعتقد أن ليفربول أراده أن يبقى، لكن من الصعب جداً الاحتفاظ به. وأنظروا ماذا حصل مع (البرتغالي) كريستيانو رونالدو (عندما انتقل من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد)، زيدان (انتقل من يوفنتوس الايطالي إلى ريال)، و(البرتغالي لويس) فيغو مع برشلونة (انتقل إلى الغريم ريال)”.

وتابع الأرجنتيني “ثمة العديد من الأمثلة. بالتالي من الصعب على الجميع الاحتفاظ بأفضل لاعب لديهم إذا أراد هذا اللاعب في فترة ما أن يبدل رأيه والقول “أريد الرحيل الآن”. لهذا السبب، من المهم جدا أن تراعي لاعبي فريقك. لهذا أنت بحاجة إلى استباق الأمور”.

نشوان نيوز