أمريكا تحمل الحوثيين المسؤولية عن أي كارثة بسبب سفينة صافر

   نشوان نيوز - وكالات

وزارة الخارجية الأمريكية - أمريكا

أمريكا تحمل الحوثيين المسؤولية عن أي كارثة بيئية في اليمن والعالم بسبب سفينة خزان صافر


حملت الولايات المتحدة الأمريكية ، الحوثيين في اليمن المسؤولية عن أي كارثة قد تقع بسبب سفينة خزان صافر النفطية في محافظة الحديدة المطلة على البحر الأحمر ، حيث تمنع الجماعة فرق الصيانة من الوصول.
وفي بيان لها أمس الجمعة، طالبت وزارة الخارجية الأميركية، الجمعة، ميليشيات الحوثي، بالتعاون مع المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث ، والسماح للأمم المتحدة بصيانة ناقلة النفط صافر التي يحتجزها المتمردون الحوثيون في البحر الأحمر، مقابل ميناء رأس عيسى بمحافظة الحديدة.
وأوضحت الخارجية الأميركية في بيان، أن ميليشيات الحوثي ستتحمل وحدها التكاليف الإنسانية في اليمن، والكارثة البيئية في البحر الأحمر، إذا وقع أي تسرب من الناقلة صافر.
وجاء موقف أمريكا حول سفينة صافر فيما قالت الحكومة اليمنية السبت، في بيان حصل نشوان نيوز على نسخة منه، إن الحوثيين منعوا فرق الأمم المتحدة الخاصة بالصيانة من الوصول إلى السفينة العائمة على الرغم من المطالبات المتعددة.
وفي رده على التصريحات الأمريكية، تنصل المتحدث الرسمي للحوثيين محمد عبدالسلام في بيان له من المسؤولية واتهم التحالف بوضع العراقيل أمام صيانة خزان صافر الذي يقع في نطاق سيطرة الجماعة.
وتبلغ حمولة الناقلة النفطية التابعة لشركة صافر نحو 1.1 مليون برميل من النفط، وهيكلها لم يخضع للصيانة منذ عام 2015، ومن شأن أي تسرب نفطي أن يتسبب بكارثة بيئية وإنسانية على مستوى المنطقة العربية والعالم.

عناوين قد تهمك: