البركاني يندد بسطو الحوثيين على منازل ياسر العواضي وأشقائه في صنعاء

رئيس البرلمان اليمني الشيخ سلطان البركاني

البركاني يندد بسطو الحوثيين على منازل ياسر العواضي وأشقائه في صنعاء ويطالب بموقف أممي


ندد رئيس البرلمان اليمني بقيام مليشيات الحوثيين بالسطو على منازل أعضاء في مجلس النواب في اليمن بما في ذلك منزل الشيخ ياسر العواضي وأشقائه في العاصمة صنعاء بعد العبث بمنازلهم في البيضاء.

وطالب البركاني في رسالة بعثها إلى المبعوث الأممي مارتن غريفيث من الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، اتخاذ مواقف صارمة إزاء انتهاكات ميليشيا الحوثي الإرهابية ضد أبناء الشعب اليمني واستمرارها في الاستيلاء على منازل وممتلكات أعضاء مجلس النواب ونهبها في العاصمة صنعاء والمحافظات الخاضعة لسيطرتها.

وأشار إلى قيام ميليشيات الحوثي بالاستيلاء على منزل الشيخ ياسر أحمد سالم العوضي عضو مجلس النواب، الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام، ومنازل اخوانه وكافة ممتلكاتهم وإخراج النساء والأطفال من مساكنهم بالعاصمة صنعاء بعد أن عبثوا بمنازلهم في محافظة البيضاء ونهبوها.

كما نوه إلى ما وصفه “سلسلة الجرائم التي ترتكبها ميليشيات الحوثي العنصرية ضد الشعب اليمني كافة وأحكام الإعدام بحق البرلمانيين والصحفيين والسياسيين ومن يقف ضد ممارساتهم الإرهابية والعديد من الممارسات الإجرامية والانتهاكات الجسيمة المستمرة”.

واعتبر رئيس البرلمان أن “تلك الممارسات الإرهابية التي تتواصل في ظل صمت دولي، تحدٍ سافر واستهتار غير مسبوق بكل القوانين الدولية والأعراف والقيم الإنسانية، وتتعارض مع مبادئ القانون الدولي والإنساني والشرائع السماوية، فضلاً عن كونها تضع عوائق في طريق السلام الذي ينشده اليمنيين وتشكل تحدياً خطيراً للجهود الأممية الرامية للوصول إلى سلام دائم في اليمن”.

عناوين ذات صلة: