سفير اليمن ببريطانيا: المتحفظون على تصنيف الحوثيين إرهاباً لا يعارضون القرار

سفير اليمن ببريطانيا: المتحفظون على تصنيف الحوثيين إرهاباً لا يعارضون القرار
ياسين سعيد نعمان سفير اليمن في بريطانيا

سفير اليمن في بريطانيا: المتحفظون على تصنيف الحوثيين إرهاباً لا يعارضون القرار وإنما الخوف على التأثير في المسار السياسي وهذا ما يدحض مبرراتهم


قال سفير اليمن في بريطانيا، الدكتور ياسين سعيد نعمان، إن المتحفظين على قرار الإدارة الأمريكية تصنيف الحوثيين ضمن الجماعة الإرهابية، لا يعارضون القرار من أساسه، بقدر ما يتحدثون عن التأثير على المسار السلمي، في إشارة إلى الإجماع بإدانة المليشيات.
وأوضح نعمان في منشور له اليوم أن “الملاحظ ان كل الذين تحفظوا على القرار الأمريكي الخاص باعتبار الحوثيين جماعة ارهابية، لم يتحفظوا عليه بسبب أن لهم رأياً مختلفاً في هذه الجماعة، إنما لسبب آخر وهو اعتقادهم أن القرار سيؤثر على المسار السياسي السلمي”.
وأضاف “هذا يجعل الأمر مختلفاً تماماً ، وكان يمكن أن يكون الأمر أكثر أهمية لو أن التحفظ كان بسبب نظرة مغايرة من قبلهم لهذه الجماعة”.
وتابع “لم نسمع أحداً من هولاء يعارض القرار ويقول إن المعايير الدولية في تصنيف الارهاب لا تنطبق عليها”.
واعتبر نعمان أنه “أما والأمر كذلك فإن دحض السبب الذي يجعلهم يتحفظون يمكن الرد عليه من واقع تعامل الحوثيين مع جهود السلام خلال السنوات الماضية وحتى الان”.
وقال “هل يستطيع أي من هؤلاء أن يدفع ولو بدليل بسيط جداً على أن الحوثيين قد أظهروا استعداداً من نوع ما على السير في طريق السلام”.
وجاء تعليق نعمان، بعد أن ركزت بعض البيانات والمواقف، على إثارة المخاوف بشأن تأثير التصنيف الأمريكي للحوثيين في قوائم الإرهاب، على الخوف من التأثيرات المحتملة على العمل الإنساني، في مناطق سيطرتهم، بدرجة أساسية، وجهود الأمم المتحدة السياسية.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية