الإرياني: تصعيد الحوثيين بدفع من إيران لتقويض تحركات التهدئة في اليمن

الإرياني: تصعيد الحوثيين بدفع من إيران لتقويض تحركات التهدئة في اليمن
وزير الإعلام في اليمن معمر الإرياني (ارشيف)

الإرياني: تصعيد الحوثيين بدفع من إيران يهدف لتقويض تحركات التهدئة في اليمن


قال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، الأربعاء، إن تصعيد مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران،، يهدف لتقويض التحركات الدولية الرامية إلى التهدئة في اليمن.
وأوضح الإرياني في تصريح اليوم، أن طهران باتت تعلن صراحة عن “دورها في انشاء مليشيا الحوثي الارهابية وتمويلها بالاسلحة والتكنولوجيا العسكرية والخبراء وشحنات النفط، ودعم ورعاية الانقلاب على الدولة، وإدارة وتنفيذ العمليات العسكرية في اليمن، والأنشطة الارهابية التي تستهدف المنطقة، وتهديد خطوط الملاحة الدولية”.
وأشار الإرياني إلى تغريدات للقيادي الإيراني المعين سفيراً لدى الحوثيين في صنعاء، حسن ايرلو، يهاجم فيه الأخير الموقف الأمريكي، ويتحدث عن انتصار ما أسماه “الثورة الإسلامية” في اليمن.
وقال الإرياني “التصدر الايراني للمشهد في اليمن ودفع مليشيا الحوثي لتصعيد الاوضاع سياسيا وعسكريا، يهدف لتقويض التحركات الدولية الأخيرة للتهدئة وإنهاء الحرب واحلال السلام المبني على المرجعيات الثلاث، واستخدام الملف اليمني ورقة للابتزاز والضغط على المجتمع الدولي”.
وأضاف أن “مليشيا الحوثي التي رهنت قرارها السياسي والعسكري بيد ضابط في فيلق القدس الارهابي، وأثبتت انها مجرد أداة رخيصة تدور في فلك طهران وتنفيذ سياساتها التخريبية في المنطقة، تؤكد من جديد عدم اكتراثها بالأوضاع الانسانية المأساوية التي يعيشها اليمنيين، وأنها غير جديرة بالحوار وبناء السلام”.

وكان الحوثيون دشنوا منذ أيام، حملة تصعيد ميدانية، في أكثر من جبهة، بما فيها هجمات ضد السعودية، بالإضافة محاولة التقدم باتجاه محافظة مأرب وسط البلاد.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية