الحديدة: مقتل طفل وإصابة أمه وأخرين بقصف الحوثيين منزلهم في حيس

الحديدة: مقتل طفل وإصابة أمه وأخرين بقصف الحوثيين منزلهم في حيس
مقتل طفل وإصابة آخرين بقصف الحوثيين في حيس الحديدة (أطباء بلا حدود)

الحديدة: مقتل طفل وإصابة أمه و3 أخرين بقصف الحوثيين منزلهم في حيس جنوب المحافظة غربي اليمن


أكدت منظمة أطباء بلا حدود في اليمن اليوم، مقتل طفل وإصابة أمه وثلاثة أخرين، جراء قصف مدفعي من قبل مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران ، استهدف منزلاً في مدينة حيس بمحافظة الحديدة غربي اليمن.
وأوضحت المنظمة في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن مستشفى يتبعها في مدينة المخا غرب تعز، استقبل الليلة الماضية، أمًا وأربعة أطفال تعرضوا لإصابات بالغة، وذلك نتيجة وقوع قصف مدفعي قرب منزلهم في منطقة سكنية في مديرية حيس.
وأضافت أنه رغم كل الجهود التي بذلها فريق أطباء بلا حدود الطبي في المخا، توفي لسوء الحظ أحد الأطفال بعد وقت قصير من وصوله. نُقلت الأم وأحد أطفالها إلى عدن نظرًا لخطورة جروحهما.
وكشفت المنظمة عن أن حالة طفلين من الأربعة مستقرة حتى الساعة ونُقلوا إلى قسم المرضى المقيمين في مستشفى أطباء بلا حدود لعلاج الإصابات البالغة في المخا.
وقالت رفاييل فيخت، رئيس بعثة أطباء بلا حدود في اليمن إنّ “الهجمات المحدّدة الأهداف والعشوائية على المدنيين تنتهك جميع قواعد الحرب وبالتالي تشكل انتهاكًا صارخًا لـ القانون الدولي الإنساني. يجب وضع حد لها”.
ويستهدف الحوثيون بصورة متكررة، المناطق السكنية في مناطق جنوب الحديدة، الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية المشتركة. رغم اتفاق ستوكهولم الذي رعته الأمم المتحدة وكان من المفترض أن ينزع شبح الحرب عن المحافظة، إلا أنه تحول إلى غطاء لانتهاكات مليشيات الحوثي كما تقول الحكومة.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية