هادي: لا يمكن قبول محاولات فرض ميلشيات الحوثي خدمة لأجندة إيران

هادي: لا يمكن قبول محاولات فرض ميلشيات الحوثي خدمة لأجندة إيران
الرئيس هادي في اجتماع مع نائبه ورئيس الحكومة لمناقشة المستجدات اليمنية (سبأ)

الرئيس هادي: لا يمكن قبول محاولات فرض ميلشيات الحوثي خدمة لأجندة إيران في اليمن


قال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، إن اليمنيين لا يمكن أن يقبلوا ما تحاول ميلشيات الحوثي فرضه خدمة لأجندة إيران.
جاء ذلك، خلال اجتماع ترأسه وضم نائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك للوقوف على مجمل الاوضاع والتطورات على الساحة الوطنية.
وحسب وكالة الأنباء الحكومية، تطرق هادي لمجمل التطورات والتداعيات التي تشهدها اليمن والمعاناة والصعوبات التي تواجه الشعب في ظل الاوضاع الراهنة والتحديات الماثلة.
وآشار إلى أن هذه الصعوبات تأتي مع استمرار ما قال إنه “حرب وتصعيد مليشيات الحوثي الانقلابية على اليمنيين خدمة لأجندة إيران ولفرض تجربتها الدخيلة التي لا يمكن قبولها مهما كلف شعبنا من تضحيات”.
واستمع هادي خلال اللقاء، إلى ايجاز شمل جوانب ومجالات واحتياجات المجتمع وتطورات الاحداث على المستوى الميداني وجوانب التنمية والخدمات والاحتياجات العامة المرتبطة بواقع المواطن المعيشي والخدمي..

وأكد على أهمية التواصل والوقوف على مجمل التطورات على الساحة اليمنية بأوجهها وأشكالها المختلفة.

وشدد على اهمية تكثيف الجهود وتعزيز التدابير الملحة لتحسين الاوضاع المعيشية والخدمية وتخفيف معاناة المواطن بصورة عامة بالتكامل والتعاون مع مختلف المؤسسات والاجهزة ذات العلاقة.. مثمنا في هذا الصدد جهود ودعم الاشقاء في المملكة العربية السعودية الراعية لمسارات البناء والسلام في كل المراحل والظروف.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور احمد عوض بن مبارك.

وتأتي التصريحات، في ظل الجدل الذي أثارته تصريحات المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ وحملت لغة، وصفت بأنها تتقرب من الحوثيين.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية