الهلال الاحمر الاماراتي يقدم الدفعة الثانية من المعدات لمركز الأطراف الصناعية بعدن

  

قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي الدفعة الثانية من المعدات والأجهزة والمواد الخام لمركز الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي في عدن من أجل القيام بواجبه في توفير الأطراف الصناعية لمصابي الأحداث في اليمن.

وقالت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في بيان صحفي نقلته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، بنسختها التابعة للحكومة، “أن تحسين الخدمات العلاجية والطبية لذوي الإحتياجات الخاصة تعتبر من ضمن أولويات الهيئة لإعادة الحياة إلى طبيعتها وما كانت عليه قبل الأزمة، لافتة إلى إن الأحداث الجارية في اليمن تسببت في ازدياد نسبة الإعاقات الحركية خاصة بين الشباب ما حدا بالهيئة لتوفير الأجهزة التعويضية ودعم المراكز والعيادات التي تقدم خدماتها في هذا الجانب الحيوي.

وأضافت الهيئة” إن جهودها في تحسين أداء القطاع الطبي بصورة عامة في اليمن تتضمن عدداً من المحاور منها تعزيز قدرات مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة وتوفير متطلباتها للقيام بدورها في خدمة هذه الشريحة الهامة في المجتمع”.

من جانبه أوضح رئيس مركز الأطراف الصناعية عبدالله القيسي إن الدعم الإماراتي الكبير في المجال الطبي أسهم بشكل واضح في تحسين الوضع الصحي خاصة بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة، مشيراً إلى أن المركز استقبل أكثر من 120 حالة من ذوي الإعاقة نتيجة الأحداث الجارية ويعمل بدعم متواصل من دولة الإمارات على صناعة الأطراف لمساعدتهم على تجاوز ظروف الإعاقة وممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

الجدير ذكره إن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ساهمت وبشكل فاعل في إعادة تأهيل المرافق الصحية بمحافظة عدن بينها مركز الأطراف الصناعية وتشغيله بعد أن توقف عن العمل فترة من الزمن بسبب الأحداث وشح الإمكانات.