شباب الثورة في شبوة يرفضون المبادرات التي لا تخدم الثورة

خرج الالاف من شباب الثورة اليوم الثلاثاء في مدينة عتق بمحافظة شبوه للمطالبه بمجلس انتقالي يضمن تحقيق اهداف الثورة الشبابية السليمية ، مجددين دعوتهم للقائم باعمال الرئيس عبدربه منصور هادي لاعلان موقف واضح من الثورة.

وجدد الشباب تاكيدهم على سلمية الثورة ، مؤكدين انهم ماضون على السيرة في الفعل الثوري حتى تحقيق مطالب الشعب الثورية. مرددين هتاف (ارفع راسك يا يمني … واعلنها مجلس مدني).

وفي بيان صدر عن ائتلاف شباب الثورة في شبوه ، طالبوا فيه مكونات الثورة بالاسراع في تاسيس مجلس انتقالي لادارة البلاد في هذه المرحله الحرجة .كما اكدوا ان على القائم باعمال الرئيس عبدربه منصور هادي “نائب الرئيس ” القيام بخطوات وطنية ، تنم عن مسؤولية عالية للخروج باليمن الى بر الامان.

هذا وتشهد المدينه ازمه خانفه في المحروقات مطالبين السلطات المحلية بتوفير مادتي البترول والديزل حيث ان المحافظة تعاني من نقص حايد في المحروقات.

كما أكد ائتلاف الثورة على مواصلة برنامج العصيان المدني غدا الأربعاء ومسيرة عقب صلاة الجمعة كما تتواصل الفعاليات الثورية في ساحة التغيير بعتق.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية