ضابط متقاعد ينفي وقوع اشتباكات بين قوات حكومية ومسلحي القاعدة في أبين

نفى ضابط يمني كبير متقاعد مزاعم عن اشتباكات بين القوات الحكومية اليمنية ومسلحي تنظيم “القاعدة” في جنوب اليمن.

وقال الجنرال المتقاعد عبد الله فاضل في مقابلة حصرية مع وكالة أنباء “الأناضول” اليوم الخميس ان تقارير الحكومة اليمنية التي تتحدث عن وقوع اشتباكات بين القوات الحكومية و”القاعدة” في منطقة أبين وعاصمتها زنجبار عارية عن الصحة.

كما نفى فاضل ما تردد عن سيطرة “القاعدة” على منطقة أبين ومدينة زنجبار ، معتبراً ان ما يقال ليس إلا محاولة من قبل الرئيس اليمني علي عبد الله صالح للفت انتباه المجتمع الدولي والحصول على دعم.

يشار إلى ان صالح موجود في السعودية حيث خضع لجراحة إثر إصاباته الخطيرة جراء استهداف القصر الرئاسي في الثالث من حزيران/يونيو، فيما تتواصل المعارك بين مؤيديه ومعارضيه من أفراد القبائل تستخدم فيها الأسلحة الثقيلة.

ويشهد اليمن منذ نحو 5 أشهر تظاهرات مناهضة تطالب بتنحي صالح، القابع في الحكم منذ 33 سنة، سقط فيها مئات القتلى والجرحى.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية