خطيب ساحة التغيير بسيئون: الأزمات المفتعلة اليوم بالوطن أشبه بلعبة الأطفال

احتشد عدد كبير من المواطنين في ساحة التغيير بسيئون لاحياء جمعة حتى النصر التي دعا اليها شباب الثورة السلمية في اليمن.

وقال خطيب ساحة التغيير بسيئون : يتوهم البعض أننا وصلنا الى طريق مسدود ، وان صخرات كبيرات في طريق التغيير ، وان مؤمرات داخلية واقليمية ودولية قد حالت دون الوصول الى الهدف المنشود.

وقال الشيخ / توفيق يحيى حكيم : ان ريحاً عاتية من القنوط واليأس تجتاح قلوب الكثير من الناس ، فالابواب مغلقة والطريق مسدود والمؤامرات احكمت والحياة اليومية تعقدت ، أزمات متفاقمة ، طوابير للديزل وللبترول ، كهرباء مترنحة ، أسعار ملتهبة ، احتكار للسلع الاساسية ، تجار للسوق السوداء الذين يتلاعبون باقوات الشعب.

وقال : المسلم مطالب بأن لا ييأس أبداً ، لان اليأس في ديننا قد جعله الله تعالى قرينا وملازما للكفر ، قال تعالى (ولاتيأسوا من روح الله انه لاييأس من روح الله الا القوم الكافرون).

وأضاف : ونحن اليوم في جمعة الثورة حتى النصر.. .. .. فاعلموا ان النصر قريب .. واعلموا انكم نصرتم باذن الله .. فالنصر صبر ساعة .. المؤمن لا يعرف اليأس الى قلبه طريقا أو سبيلا لانه على ثقة مطلقة في وعد الله وفي وعد الصادق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

واختتم الشيخ / توفيق يحي حكيم خطبته : إن الازمات المفتعلة اليوم بالوطن في الامن والبترول والديزل وأقوات الناس أشبه بلعبة الاطفال من أبناء الرئيس المرحل قدراً … ان حنق الطفل خبأ عليك العابه .. وان رضي عنك لاعبك فيما يريد ، يدلك هذا على سفه وحقارة هذا النظام الفاسد .. وذلك الولد العاق ، الذي عق أباه حيا ، وعق وطنه حيا ، فلابد أن يأخذه الله أخذ عزيز مقتدر ، واللعبة لابد أن تنتهي.

ودعا رجال الجيش والامن الى القيام بواجبهم في هذه الظروف حتى لا يترك المجتمع رهن ضعاف النفوس الذين يتربصون الفرص للتخريب والنهب ، فلنكن يدا واحدة متعاونين حتى يأتي نصر الله.

بعد صلاة الجمعة تمت الصلاة على الغائب على أرواح من سقطوا الاسبوع الماضي.

ووقف الجميع وقفة مرددين (حسبنا الله ونعم الوكيل – ياالله ياالله أهلك باقي الفسدة والطغاه – ياحنان يامنان أنصر شعب الحكمة والايمان)و الشعارات (غايتنا غاية ثورية .. لتحقيق الحرية) – (يااحمد علي ياغادر.. الزحف قادم قادم ) – (الزحف الزحف الشعبي .. نحو القصر الجمهوري) – (علي صوتك علي علي .. مجلس انتقالي وطني) – (ثورتنا مستمرة .. مهما طالت الفترة) – (النصر قادم قادم .. باذن الله لا الحاكم)..

كما يشهد قصر سيئون عصر اليوم مسيرة جماهيرية تنطلق الى ساحة التغيير قرب المنصة الرئيسية.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية