نقابة المحاميين في تعز تستنكر اطلاق سراح متهمين باحراق سيارة

  محمد الحذيفي

ستنكرت نقابة المحاميين اليمنيين فرع بتعز قيام قسم شرطة الجحملية بتهريب 2 من المتهمين في واقعة إحراق سيارة المحامي عادل السماوي تاريخ 7 / 2 / 2012م لاسيما وأن نيابة استئناف المحافظة سبق وان أصدرت توجيهات لمدير امن محافظة تعز بعدم الإفراج عن المتهمين الذين تم ضبطهم وعددهم 2 كما وأنها أصدرت أوامر قبض قهرية بالهاربين وعددهم 2 أيضا حيث تم تعزيز تلك الأوامر بتوجيهات صريحة من النائب العام ومحافظ محافظة تعز شوقي أحمد هائل بسرعة إحضار المتهمين إلى النيابة .

وأضاف مصدر في النقابة أنه وفي الوقت الذي كان لزاما فيه على إدارة امن محافظة تعز بالقبض على بقية المتهمين الصادرة بحقهم أوامر قبض قهرية من النيابة أذا بنا نفاجأ بتهريب من تم القبض عليهم من قسم شرطة الجحملية .

الجدير بالذكر أنه وعند مساءلة مدير قسم شرطة الجحملية عن أسباب عدم إرسال المتهمين إلى النيابة أفاد أنه قام بالإفراج عنهم بناء على توجيهات من صلاح علي السعيد أبن مدير أمن محافظة تعز والذي لا يملك أي منصب إداري يخوله سلطة التوجيهات مما ينم عن قيام مدير أمن المحافظة بترسيخ مبدأ التوريث في إدارة امن المحافظة.
وتوعدت النقابة أنه وفي حالة عدم إرسال المتهمين إلى النيابة بأنها سوف تنفذ وقفة احتجاجية أمام أدارة امن المحافظة.

من جهته اتهم المحامي عادل السماوي عضونقابة المحامين ورئيس اللجنة الإجتماعية بالمجلس الثوري بمحافظة تعز اتهم مدير أمن محافظة تعز بالتواطؤ وغض الطرف عن تهريب المتهمين وعدم الجدية في تطبيق القانون على الجميع وأضاف في لوقت الذي قامت فيه الثورة الشبابية الشعبية السلمية لإنهاء التوريث إذا بها تعود من جديد وفي عهد الثورة وإلا بأي صفة يوجه ابن مدير أمن تعز في الإفراج عن المتهمين.

الجدير ذكره أن نيابة استئناف المحافظة قد أصدرت توجيهات لمدير امن تعز بعدم الإفراج عن المتهمين الذين تم ضبطهم وعددهم اثنين وأصدرت أوامر قبض قهري بالهاربين وعددهم اثنين وتم تعزيز تلك الأوامر بتوجيهات صريحة من النائب العام ومحافظة تعز بحسب كل الوثائق التي وصلتنا إلا أن كل ذلك لم ينفذ.

وعلى صعيد الإحتجاجات فقد تواصلت احتجاجات عمال مصنع اسمنت البرح أمام ديون المحافظة لليوم الثاني على التوالي لمطالبة محافظ تعز شوقي هائل حماية المنشأة وعمالها من تدخل متنفذين ووقف الإعتداءات المتكررة عليهم ورفعوا اللافتات المطالبة بسرعة التدخل وتوفير الحماية الأمنية التابعة لإدارة أمن المحافظة وليس التابعة لمشايخ المنطقة كما يقولون وفي بيان اللجنة العمالية في المصنع فقد دعت كل العاملين في المصنع إلى الدوام المستمر أمام مبنى المحافظة والغرفة التجارية حتى يتم الإستجابة لكل مطالبهم وحملت مسئولية تعطيل المصنع وتوقف الإنتاج فيه مدير المصنع الذي يتباطأ مع النافذين ويرفض الإستجابة لمطالب العمال حد تعبيرأحد العمال.

وفي ذات الإتجاه تظاهر المئات من أبناء منطقة الصراري مديرية المسراخ لمطالبة محافظة تعز بوقف فساد مشروع الطريق العروس الذي يربط الكثير من عزل ومناطق مديرة المسراخ بمدينة تعز والذي قال المواطنون أنه سحب من ميزانية المشروع مبالغ خيالية قدروها بعشرات الملايين ولم ينجز أي عمل في الطريق بل عمل على إعلاق مخارج المياه وردم برك استيعاب مياه الأمطار وازدات الطريق سوءا مما كنت عليه من قبل وطالبوا بمحاسبة المقاول وتغيير مقاول آخر.

إلى ذلك تظاهر المئات من شباب الثورة صباح اليوم للمطالبة بمحاكمة عصابة صالح والتضامن مع ثوار الحديدة الذين تعرضوا يوم لإعتداء قوات الأمن وهتفوا ” لا حميد ولا أحمد فليرحل كل الأولاد ” والشعب يريد محاكمة العصابة ” يا حديدة ويش اللي هكمك يا حديدة تعز بجنبك” كما هتفوا رافضين وصاية الأحزاب على الثورة وكذا التحاور باسم الشباب متعهدين باستمرار الثورة حتى إسقاط كل رموز النظام في السلطة والمعارضة.