أبوظبي: جلسة مباحثات رسمية بين الرئيس اليمني ونظيره الإماراتي

أبوظبي: جلسة مباحثات رسمية بين الرئيس اليمني ونظيره الإماراتي

عقدت اليوم بالصالة الكبرى في قصر المشرف بالعاصمة ابو ظبي في دولة الأمارات العربية المتحدة جلسة مباحثات بين الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس اليمن ، و سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الأمارات العربية المتحدة.

حيث رحب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة بالأخ الرئيس ترحيبا حارا. مؤكدا أن دولة الإمارات العربية المتحدة تتابع الوضع في اليمن ومجريات الأمور منذ نشوب الأزمة مطلع العام الماضي ولن تتوانى أبداً في تقديم العون والمساعدة بشتى أنواعها من اجل خروج اليمن من الظروف الصعبة إلى آفاق الأمن والاستقرار.

وقال “: إننا حريصون على ان تشهد اليمن مرحلة جديدة من النمو والازدهار في ظل تلاحم كافة أبنائه وان دولة الإمارات المتحدة قيادة وحكومة وشعبا تقف داعمة من اجل تحقيق الوفاق بين جميع أطياف الشعب اليمني حتى ينعم بالاستقرار والتنمية مما يسهم في نهضة اليمن وتقدمه وازدهاره”. مشيدا بدور اليمن الاستراتيجي في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

فيما أعرب الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي عن سعادته بهذه الزيارة. مؤكدا أن دولة الإمارات العربية المتحدة كانت وفي ظروف كثيرة سباقة لتقديم العون والمساعدة لليمن.

وأشار إلى أن طيب الذكر والثرى المرحوم الشيخ زايد بن سلطان كان له زيارات لليمن وساهم في الكثير من المشاريع التنموية على مختلف مستوياتها وفي طليعة ذلك إعادة بناء سد مأرب التاريخي العظيم.

وجرى خلال المباحثات استعراض سبل تعزيز ودعم أواصر العلاقات الأخوية بين البلدين في مختلف المجالات وتبادل الرأي حول عدد من القضايا والمستجدات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.

حضر اللقاء من الجانب اليمني وزير الخارجية الدكتور ابو بكر القربي، ووزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور محمد السعدي، ووزير المالية صخر الوجيه، وأمين عام رئاسة الجمهورية الدكتور على منصور بن سفاع، ومن الجانب الإماراتي، سمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد ابو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ووزير الخارجية الشيخ عبدالله بن زيد ال نهيان وسفير دولة الإمارات لدى اليمن، عبدالله المزروعي وعدد من المسؤولين.

ثم عقد الرئيسان جلسة مباحثات مغلقة لمناقشة مختلف القضايا والمواضيع التي تهم البلدين بصورة ثنائية والقضايا الإقليمية والدولية.

وكان قد جرى في قصر المشرف للأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية استقبال رسمي كبير، حيث كان في مقدمة المستقبلين سمو الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة وولي عهده سمو الشيخ محمد بن زايد ووزير الخارجية سمو الشيخ عبدالله بن زايد وكبار الشيوخ ورجالات الدولة مدنيين وعسكريين حيث عزفت موسيقى السلام الوطني لكلا البلدين الشقيقين.

واستعرض الرئيسان حرس الشرف فيما كانت المدفعية تطلق إحدى وعشرين طلقة ترحيبا بضيف الإمارات الكبير الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية