[esi views ttl="1"]

الصليب الاحمر يؤكد ان موظفيه المخطوفين في اليمن بخير

اكدت متحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الاحمر الثلاثاء ان موظفي المنظمة الثلاثة المختطفين في محافظة أبين جنوبي اليمن بخير.

وقال ديبة فخر لوكالة فرانس برس ان "زملاءنا اكدوا لنا عبر الهاتف انهم بخير".

واكدت ان الموظفين الثلاثة "محتجزون منذ الاثنين لدى مجموعة" في جنوب اليمن.

ورفضت المتحدثة تحديد هوية أو جنسية اي من المخطوفين فيما كان مصدر قبلي افاد الاثنين انهم سويسري وكيني ومترجم يمني.

وبحسب المصدر نفسه، قام مسلحون يتبعون قبيلة المراقشة باختطاف الموظفين الثلاثة في جعار، بمحافظة ابين الجنوبية.

وذكر المصدر ان الكيني واليمني اصرا على البقاء مع السويسري بالرغم من رغبة الخاطفين باطلاق سراحهما.

لكن سائقهم اليمني قرر ان يغادرهم.

وذكرت فخر ان دوافع الخطف لا تزال مجهولة الا ان "المفاوضات مستمرة" لتأمين الافراج عنهم.

وكان مسلحون من القبيلة نفسها خطفوا الاربعاء الماضي موظفين هنديين يعملان مع الصليب الاحمر في المنطقة نفسها ولفترة وجيزة.

كما خطف مسلحون من المراقشة مساء الاثنين 6 ايار/مايو مواطنين مصريين يعملان في مصنع للإسمنت في ابين.

ويشهد اليمن عمليات خطف متكررة ينفذها خصوصا ابناء القبائل وتستهدف اجانب لتحقيق مطالب لدى السلطات اليمنية.

وخطف مئات الاشخاص في اليمن خلال السنوات الخمس عشرة الماضية اطلق سراح غالبيتهم مقابل فدية.

زر الذهاب إلى الأعلى