الوكالة الأمريكية تدشن مشروعاً زراعياً بقيمة 24.5 مليون دولار

  

دشنت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية عبر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ‏مشروع نظم الزراعة التنافسية للمحاصيل عالية القيمة (كاش) بقيمة 24,5 مليون دولار، ‏والذي سيستمر خمسة أعوام لتطوير الزراعة وزيادة الفرص الاقتصادية المستدامة والحد من ‏انعدام الأمن الغذائي في اليمن.‏

وبحسب بيان صحفي لسفارة واشنطن بصنعاء، فإن المشروع سيعمل “على تحديد وتعزيز ‏الأسواق ذات القيمة العالية ودعم مجموعات المزارعين للإنتاج لتلك الأسواق، وكذا تعزيز ‏الشراكات الخاصة بهدف زيادة الاستثمارات في المشاريع المستدامة”.‏

وتمتلك اليمن اقتصاداً زراعياً حيوياً بالحياة يوفر فرص عمل لأكثر من نصف السكان ‏العاملين. وسيعمل مشروع نظم الزراعة التنافسية للمحاصيل (كاش) – حسب البيان – على ‏زيادة الإنتاجية وخفض تكاليف الإنتاج، بالإضافة إلى زيادة دخل صغار المزارعين في هذا ‏القطاع. ومن خلال ذلك، يركز المشروع على المجموعات التجارية الصغيرة والفئات ‏المستفيدة الضعيفة، كما يسعى المشروع إلى معالجة قضايا المساواة بين الجنسين في قطاع ‏الزراعة.‏

وحدد البيان مهام المشروع، بـ”تحسين الوصول إلى الأسواق – سيساعد المشروع على ‏تحسين سمعة اليمن كمصدرٍ للبن والعسل ذوي الجودة العالية لسلاسل القيمة التجارية فضلاً ‏عن تعزيز البستنة والثروة الحيوانية والحرف اليدوية للأسواق الوطنية والإقليمية. وسيقوم ‏المشروع أيضاً بتعزيز مجموعات المنتجين وربطهم بالأسواق والموردين والشركاء من ‏القطاع الخاص.‏

‏ زيادة الإنتاجية وخفض تكاليف الإنتاج – سيساعد مشروع كاش على خفض تكاليف الإنتاج ‏من خلال إدخال تقنيات جديدة وتقديم المشورة حول سبل الحفاظ على المياه، كما سيقوم ‏المشروع بتسهيل إنهاء إعتماد الأسر المحتاجة على الدعم الغذائي ودعم وتحسين الأمن ‏الغذائي والتغذية.‏
‏ زيادة إمكانية الوصول إلى رأس المال – سيعمل مشروع (كاش)) على تحديد آليات ‏مستدامة لتحسين فرص الحصول على التمويل ودعم الإستثمار الخاص والعام في برامج ‏التسليف الرئيسية للشركات الزراعية. وسيشمل هذا النهج إيجاد سبل للدفع بإستثمارات القطاع ‏الخاص والعام في المشاريع الزراعية المربحة المرتبطة بالأسواق ذات القيمة العالية.‏

‏ ‏
كما سيقوم مشروع (كاش) بمواصلة البناء على العلاقات والممارسات المجربة والتي ‏وضعتها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والجهات المانحة الأخرى والجهود المؤثرة التي ‏بدأتها حكومة الجمهورية اليمنية عبر وزارة الزراعة والري والصندوق الاجتماعي للتنمية ‏وغيرها من البرامج، وسيعمل المشروع بالتنسيق مع برامج المساعدة الإنسانية على زيادة ‏القدرة والكفاءة من خلال الإنتقال من المساعدات الطارئة إلى التنمية المستدامة.‏

ومن المتوقع عند نهاية المشروع حصول أكثر من 14,000 متدرب من صغار ومتوسطي ‏المنتجين على أفضل التقنيات الزراعية والممارسات الإدارية، ما سيؤدي إلى حصول إرتفاع ‏كبير في الإنتاجية الزراعية والدخل الذي يحصل عليه المزارعون. وستعمل المشاريع التي ‏يدعمها مشروع (كاش) على تعزيز تنمية زراعية متساوية في جميع أنحاء اليمن، وكذا تكميل ‏جهود البلد المستمرة للانتقال إلى إستقرارٍ أفضل ورخاءٍ أكبر”. حسب البيان. ‏