تنسيق الجامعات اسدٌ في تعز ونعامة صنعاء

تنسيق الجامعات اسدٌ في تعز ونعامة صنعاء

أتسال كم يتسأل غيري لماذا تم إغلاق باب التنسيق الساعه الثانية عشر تماماً ظهراً وحرم فرصة الكثير من ابناء تعز ؟

التنسيق لكلية الهندسة لكافة الجامعات اليمنية لاقى إقبالاً كبيرا خاصةً في جامعة تعز، وكما يعلم الجميع وبحسب الاعلان عن مدة التنسيق المرفقة ان التنسيق هندسة من تاريخ 15- 26 يونيو فما هو الاساس الذي تم به تحديد موعد الاغلاق الساعة 12 ظهراً.

فلو تم احتسابه على اساس التاريخ فان 26 تنتهي الساعة 12:59 دقيقة ليلا، ولو تم احتسابة على اساس الدوام الرسمي فسيكون انتهاء الموعد الساعة الثانية والنصف ظهراً، وان كان هناك مرفقا باعلان نيابة شؤن الطلاب بتحديد وقت انتهاء المدة فهذا مقبولا.

فلماذا لم يتم التمديد بالوقت بسبب الاقبال على التنسيق لجامعة تعز ؟ هل يعتبر هذا بحسب الاشاعات الكثيرة ان هناك مؤامرة على ابناء تعز والعمل على حرمانهم من التعليم ونوجه سؤال للاخ القائم بأعمال رئيس الجامعة هل هذا القرار هو قرارك ؟ أم انها خطة لإفشالك في جامة تعز ؟ وهذا السؤال أيضا نوجه لرئيس الجامعة أ.د /محمد الشعيبي..

أصبح أبناء تعز يحرمون من فرصة التنسيق في جامعة المحافظة، فهذا التنسيق أصبح اسدٌ في جامعة تعز ونعامة في جامعة صنعاء.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية