قولوا لهادي “لو صحا هادي”!

شعر: يحيى الحمادي

قُـولُوا لِـهادِيْ “لَـو صَــحَا هـادِيْ”
قُـــمْ يــا مُـقَـسِّمْ وَحِّــدَ الـدَّائِـمْ

ضـاعَت جِمَالَكْ وَنتْ “فِي وادِي
سَــرحـانْ لا صــاحِـي و لا نـائِـمْ

و الـشَّـعبْ بَـيـنَ الـلَّامْ و الـصَّادِ
مَــدلُــوقْ لا ضــابِــطْ و لا لائِـــمْ

و الــــرَّأيْ لا رَاجِـــحْ و لا بـــادِي
و الـحُلْمْ مـا بَـينَ الـسَّرَقْ حـائِمْ

ضَـاعَتْ جِـمَالَكْ.. وَنْـتْ يا حادِي
رَاقِــدْ, و حَـولَكْ كُـلِّ شِـيْ قـائِمْ

شَـعبَكْ يَـقُلْ لَـكْ هَـدْرَةَ الـرَّادِي
و اللهْ مــــا يـَفـطُـرْ بـَـهـا صَــائِـمْ

غَــيْــرَكْ تِــمَـنَّـى “قَــلْــعْ عَـدَّادِ
لَـكـنْ رَحَــل مِنــها وهُــو هـائِـمْ

لَو صَارْ حُكْمَكْ “كُلِّ شِيْ عادِي
لا بُــد لَــكْ مِــن حُـكْـمْ مُـتـلائِمْ

بَـــيـــنَ الــقَـذِيـفَـهْ و الــتِّـنِـهَّـادِ
جَــــاوِعْ و مُــتـأَلِّـمْ و مُـتـشـائِـمْ

يحيى الحمادي 17-2-2014