اليمن والسعودية.. العمق والسند

  

معمر بن مطهر الإرياني

معمر الإرياني يكتب: اليمن والسعودية.. العمق والسند


من يقللون من دور أهلنا وأشقائنا بالسعودية في دعم اليمن في معركة استعادة الدولة وإسقاط الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانياً ودعم واغاثة الشعب اليمني في محنته، عليهم أن يتذكروا جيدا كيف كانت الأوضاع في اليمن قبل انطلاق العمليات العسكرية للتحالف وأين كان يمكن أن تكون الآن لولا نجدة الاشقاء.

لولا موقف المملكة الحازم في دعم الشرعية والشعب اليمني في معركة استعادة الدولة، والدعم السياسي والإعلامي والاقتصادي والعسكري والمالي والإنساني غير المسبوق الذي قدمته لليمن، لكانت اليمن الآن نسخة أكثر مأساوية من الوضع في العراق ولبنان من ناحية التغول الإيراني في الدولة والمجتمع.

في المقابل لم تقدم تلك الدول التي اتخذت الملف اليمني مادة للمزايدة والسجال السياسي والإعلامي وتشويه دور الأشقاء في المملكة العربية السعودية أي دعم لليمن في أزمته بما في ذلك الجوانب الإنسانية، في وقت احتلت فيه المملكة المرتبة الأولى في دعم الشعب اليمني طيلة الخمس سنوات الماضية.

كانت المملكة وستظل هي العون والسند والداعم الأول لليمن واليمنيين في مواجهة مختلف التحديات والظروف، وستبقى اليمن العمق الاستراتيجي للمملكة هي علاقة التاريخ والجغرافيا والجوار واواصر القربى، والإدراك بوحدة الهدف والمصير المشترك بين البلدين والشعبين الجارين والشقيقين.

. وزير الإعلام
. تويتر

عناوين ذات صلة: