دلالات استشهاد القادة الأحرار

دلالات استشهاد القادة الأحرار
سامر جراد

سامر جراد يكتب عن دلالات استشهاد القادة الأحرار


تزيد ثقتنا بالله أولاً، ثم نزيد صلابة وعزيمة وإصرارا على تحرير الوطن، عندما نرى قادتنا يستشهدون في الصفوف الأمامية.
كلما يستشهد قائد، بدمائه تتوحد صفوفنا ويشعل الجهاد والحماس والعزيمة في نفوسنا. لا نتهاون ولا نتنازع ولا يفتر عزمنا.
كلما استشهد قائد يشعل الثورة والجمهورية في صدورنا.
كلما استشهد قائد من قادتنا نؤمن بعدالة قضيتنا وصدق من يحملون رايتها.. نؤمن بأن النصر آت لا محالة. نؤمن بأننا على حق وأن الحق سينتصر ولو بعد حين.
نعم، عندما يستشهد قادتنا في الخطوط الأولى نعلم نؤمن بأننا نحن أهل حق وأصحاب قضية لأن قادتنا يواجهون ويستشهدون مقبلين غير مدبرين بينما قيادة تلك الميليشيات السلالية الإرهابية في الكهوف والبدرومات مختبئين لأنهم أهل باطل وأهل إفك وضلال لذلك يزجون بزنابيلهم لتهلك وتتبعثر أشلاؤهم غير آبهين بهم.
الرحمة والخلود للشهداء، والشفاء للجرحى، والحرية للمختطفين والأسرى، والنصر للأبطال. ولا نامت أعين الجبناء.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية