بالفيديو.. تفاصيل مواجهات عنيفة في عتق شبوة وتقدم الشرعية.. واتهام القوات الإماراتية

نشوان نيوز - خاص

مواجهات عنيفة في عتق شبوة بين الجيش وقوات النخبة الشبوانية

بالفيديو.. تفاصيل مواجهات عنيفة في عتق شبوة مع قوات النخبة الشبوانية وتقدم الشرعية.. والحكومة تتهم القوات الإماراتية بتفجير الوضع عسكرياً


شهدت مدينة عتق في محافظة شبوة جنوبي شرق اليمن فجر اليوم الجمعة، مواجهات عنيفة بين قوات الجيش والأمن وبين قوات النخبة الشبوانية ، والتي اتهمت الحكومة القوات الإماراتية بتوجيهها لاقتحام عاصمة المحافظة.
وأكدت مصادر محلية متعددة ومسؤولون محليون أن قوات الجيش من اللواء 21 ميكا وقوات الأمن الخاصة في المحافظة تمكنت من التصدي من لهجوم “النخبة الشبوانية”، وسيطرت على مناطق المدينة.
وأعلن مدير أمن محافظة شبوة عوض الدحبول إلى أنه جرى كسر الهجوم والسيطرة على عتق فيما تراجع أفراد قوات “النحبة”، التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي والتي كانت قد فرضت حصاراً على عتق وطالبت من القوات المتواجدة في المدينة الانسحاب.
وبدأت المواجهات وفق مصادر نشوان نيوز قبل منتصف الليلة الماضية، بعد أن احتشدت قوات النخبة إلى أطراف عتق وبدأت بتنفيذ الهجوم للسيطرة على المدينة، بعد أن فشلت محاولات إبرام اتفاق بين الانتقالي والسلطة المحلية يقضي بتسليم عتق لـ”النخبة” وانسحاب الجيش والأمن.
وتحدثت أنباء عن تنفيذ التحالف بقيادة السعودية غارات جوية، وحلقت بكثافة خلال المواجهات، ومع ذلك، لم تتوفر معلومات دقيقة بشأن ما إذا كانت الطائرات قد هاجمت مواقع بالفعل للقوات التابعة للانتقالي مع أنباء عن استهدافها دبابة تابعة للشرعية قرب مطار عتق.

وجاء اندلاع المواجهات في شبوة بعد ان وصلت أمس قوات سعودية إلى مطار عتق في إطار جهود احتواء الأزمة.

وفيما كانت مصادر مقربة من المجلس الانتقالي تحدثت عن انقاشقات في صفوف الشرعية وانضمامها لقوات النخبة الشبوانية، نفى وزير النقل صالح الجبواني تلك المزاعم.
وقال الجبواني في تصريح له الليلة الماضية “من خلال إتصالاتنا المباشره بعتق قوات الأمن والجيش الوطني مسيطرة على الموقف ولا صحة لإحتلال مباني وشوارع من قبل المليشيات ولا صحة لإنضمام قادة وضباط”.
وأضاف “رغم شدة المواجهة إلا أن قواتنا تسطر ملحمة وطنية كبرى دفاعاً عن الأرض والعرض ضد أطماع الإمارات في التوسع والسيطرة”.

وفي أول تصريح رسمي، اتهم المتحدث باسم الحكومة راجح بادي القوات الإماراتية المتواجدة بمنطقة بلحاف الساحلية في شبوة بتفجير الوضع العسكري في المحافظة.
وأفاد المتحدث باسم الحكومة في تصريح لوكالة سبأ أن ” قيادة القوات الإماراتية في بلحاف بمحافظة شبوة بتفجير الوضع العسكري ومحاولة اقتحام مدينة عتق عاصمة المحافظة، رغم الجهود الكبيرة للمملكة العربية السعودية لإنهاء الأزمة وإيقاف التصعيد العسكري”.
واعتبرت الحكومة أن “توسيع التمرد المسلح الى محافظة شبوة يمثل تحديا واضحا لأهداف التحالف العربي ولجهود السعودية للتهدئة وإصرار على إفشال كل جهود التهدئة واحتواء الأزمة”.

Related Posts

نشوان نيوز