ملسحون ملثمون يعتدون على الزميل محمد صادق العديني بمنزله

تعرض الرئيس التنفيذي لمركز التأهيل وحماية الحريات الصحافية CTPJF,رئيس تحرير صحيفة “السلطة الرابعة”,رئيس تحرير ” شبكة CTPJF للحريات الإعلامية “للإعتداء من قبل أربعة مسلحين ملثمين صباح أمس الأحد بعد إقتحام منزله.

ودان مركز التأهيل وحماية الحريات الصحافية CTPJF في بيان صادر عنه هذا التصرف الهمجي الذي تعرض له رئيسه من قبل المسلحين الذين طرقوا عليه الباب صباح اليوم الأحد وعند فتحه للباب تفاجأ بأربعة مسلحين كانوا ملثمين قاموا بالإعتداء عليه و تلفظوا عليه بألفاظ نابية وحذروه من التطاول على ما أسموهم بأسياده ., محاولين اقتحام المنزل لولا مقاومة الصحافي العديني وبدء الجيران بالتجمع ..

وأتهم مركز الحريات الصحافية CTPJF مدير التوجيه المعنوي العميد علي الشاطر، الذي سبق وهدد رئيس المركز في اتصال تلفوني الأسبوع قبل الفائت وجميع نشطاء ومنتسبي المركز.

وجاءت تهديدات الشاطر بعد فتح المركز لملف انتهاكاته المتكررة للصحافيين في صحيفة 26 سبتمبر، وتناول صحيفة السلطة الرابعة الصادرة عن المركز في عددها الأخير لملف انتهاكات علي الشاطر للصحافيين في صحيفة الصادرة بأسم القوات المسلحة واستخدام نفوذه وقربه من صناعة القرار كحماية له من جرائمة وسبق وتلقى رئيس المركز التنفيذي محمد صادق العديني لتهديدات بالتأديب لتطاوله على أسياده حسب مصادر التهديد التي استخدمت أرقام هاتفية خاصة أو مجهولة . ناهيك عن بحث عدد من الاشخاص عن منزل العديني أكثر من مرة،وقد ابلغنا بذلك من قبل زملاء وكذلك حارس نقابة الصحافيين الذي قال أن هناك أشخاص كثر يرتادون النقابة يسألون عن منزل رئيس المركز.

وحمل مركز CTPJFالمدعو علي الشاطر مسئولية ما قد يتعرض له رئيس المركز أو أسرته من أذى . كما يدعو كافة المنظمات الحقوقية المحلية و العربية والدولية للوقوف بجانب المركز ورئيسه ضد التهديدات والتضييق عليه على خلفية نشاطه المدافع عن حقوق وحرية الصحافيين.

وطالب CTPJF نقابة الصحافيين اليمنيين بإتخاذ موقفا عاجلا وصريحا جراء هذا الإعتداء والبلطجة التي تهدد الحريات الصحافية في البلد.

من جهتها أدانت منظمة التغيير للدفاع عن الحقوق والحريات الاعتداء الذي تعرض له العديني، واعتبرت المنظمة في بيان صدر عنها الاعتداء على العديني إرهابا يهدف إلى إسكات المدافعين عن الحقوق والحريات، مطالبة السلطات المختصة تحمل مسئوليتها في الكشف عن المتهمين بالاعتداء عليه، ومحاسبتهم.

كما أدانت لجنة الحريات بنقابة الصحافيين اليمنيين الإعتداء الذي تعرض له الزميل محمد صادق العديني رئيس مركز التأهيل وحماية الحريات الصحافية (ctpjf) من قبل مسلحين أقتحموا منزله صباح اليوم الاحد.

وجاء في بيان صادر عنها أن “لجنة الحريات بنقابة الصحافيين هذه الواقعة الخطيرة فأنها تطالب وزارة الداخلية بالتحقيق في الحادثة وإلقاء القبض على الجناة، كما تحملها مسئولية حماية حياة الزميل العديني وأسرته”.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية