الضالع: محكمة الاستئناف تعلق عملها بعد حصارها من قبل مسلحين

أقدم مسلحون يقدر عددهم بنحو 25 شخصا بمدينة الضالع جنوبي اليمن على محاصرة المحكمة الاستئنافية لليوم الثاني على التوالي وإطلاق النار عليها من كل الاتجاهات، الأمر الذي اضطرها لتعليق أعمالها حتى تأمين المنطقة..

وقال مصدر محلي لموقع “26سبتمبر” أن تلك العناصر حاولت عمل كمائن لسيارات تابعة للسجن المركزي بمدينة الضالع في محاولة منها للضغط على السلطات القضائية لإطلاق سراح مساجين على ذمة قضائية تخريبية وجنائية بينهم فارس عبدالله المتهم الرئيسي بتفجيرات نادي الوحدة في عدن..

مشيرا إلى أن قوات الأمن المركزي تصدت لتلك العناصر وأحبطت مخططها لتهريب عدد من السجناء في الوقت الذي صدرت توجيهات قضائية بتعليق عمل المحكمة لحين تأمينها أمنيا وضبط تلك العناصر التخريبية.

يشار إلى أن محافظة الضالع تشهد توتراً أمنياً جراء أعمال المسلحين الذين يرفعون شعارات تشطيرية..

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية