الأقيال العباهلة في الأحاديث النبوية

الأقيال العباهلة في الأحاديث النبوية
فضل عبدالله مراد

الدكتور فضل عبدالله مراد يكتب عن: الأقيال العباهلة في الأحاديث النبوية


كتاب رسول الله إلى الأقيال العباهلة أهل اليمن:
أخرج ابن أبي عاصم في “الآحاد” (2708) وابن السكن في “الصحابة” (الإصابة 9/ 182) والطبراني في “الكبير” (20/ 335 – 336) وأبو نعيم في “الصحابة” (3904).

وفي تاريخ دمشق [62 : 393] مجمع الزوائد ومنبع الفوائد (3/ 75) أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كتب إلى أهل حضروموت “مِنْ مُحَمَّدٍ رَسُولِ اللَّهِ إِلَى الأَقْيَالِ الْعَبَاهِلَةِ، وَالأَرْوَاعِ الْمَشَابِيبِ مِنْ أَهْلِ حَضْرَمَوْت”.

قال أبو زكريا ابن مراد:
تتبعت طرقه وهو لا بأس به من حيث الصنعة
وفيه أن تسمية الأقيال والعباهلة معلومة مشرقا ومغربا لذلك خاطبهم بها النبي صلى الله عليه وسلم.
أما تفسير الغريب: فحاشية الشفا بتعريف حقوق المصطفى – للشمني (1/ 74).

(قوله العباهلة) بفتح العين المهملة فالوحدة بعدها ألف فهاء مكسورة فلام، في المصباح عباهلة اليمن ملوكهم الذين أقروا على ملكهم لا يزولون عنه.

(قوله والأرواع) بفتح الهمزة وسكون الراء وفتح الواو بعدها ألف فعين مهملة قال الهروي هي الحسان الوجوه يقال رائع وأرواع.

(قوله المشابيب) بفتح الميم والشين المعجمة الخفيفة بعدها ألف فموحدة فمثناة تحتية فموحدة قال الهروي أراد الرؤس السادة الزهر الألوان، زاد ابن الأثير: واحدهم مشبوب كأنما أوقدت ألوانهم بالنار.

قلت: قال الجوهري: وعباهلة اليمن ملوكهم الذي أُقِرِّوا على ملكهم لا يزالون عنه. صحاح الجوهري 5/ 1757، وقال ابن منظور: الأقيال العباهلة من أهل حضرموت. قال أبو عبيد: العباهلة هم الذين أقروا على ملكهم لا يزالون عنه. لسان العرب 11/ 422.
البحر المحيط الثجاج في شرح صحيح الإمام مسلم بن الحجاج (4/ 45).

قَدِمَ على النبيّ – صلى الله عليه وسلم -، فأنزله، وأصعده معه على المنبر، وأقطعه القطائع، وكتب له عَهْدًا، وقال: هذا وائل بن حُجْر سيد الأقيال، جاءكم حُبًّا لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم .

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية